نقل مرشحين مستبعدين تحت الحراسة للمستشفى

24 مارس 2016, 7:25 م

49

أمر رئيس محكمة القضاء الإداري بالدقهلية، بنقل السيد العشماوي، ومحمد أحمد صالح، المرشحين المستبعدين من السباق الانتخابي، على مقعد دائرة طلخا ونبروه، بمحافظة الدقهلية، لعدم لياقتهما طبيا، إلى معمل التحاليل بمستشفى الصدر بالمنصورة، وتعيين حراسة عليهما، ونقلهما من مقر المحكمة إلى المستشفى لإجراء التحاليل المفاجئة لهما، للتأكد من عدم تعاطيهما لمواد مخدرة أو منشطة.

وكان السيد إبراهيم محام بمجلس الدولة والإستئناف العالي “قد طلب في مرافعته بمحكمة القضاء الإداري اليوم، عن السيد العشماوي، مرشح مستبعد لعدم لياقته طبيا، في القضية رقم 9040 لسنة 38 قضاء اداري، بالتحليل المفاجئ لموكله لإثبات عدم تعاطيه لأي مواد منشطة أو مخدرة، وقد رفعت المحكمة الجلسة للمشاورة، وقامت بإصدار أمر بنقله هو ومحمد أحمد صالح، مرشح آخر مستبعد لذات السبب، تحت حراسة ومأمورية رسمية للتحليل عن تعاطي مواد مخدرة أو منشطة.

يذكر أن محافظة الدقهلية شهدت حالة من الغضب، من أبناء دائرة توفيق عكاشة، بمركزي طلخا ونبروه، ضد لقائه بسفير إسرائيل بالقاهرة الذي وصفه البعض بالخيانة والعمالة، ونظموا ضده عدة وقفات إحتجاجية، ووصل الأمر لتنظيم حملة أسموها تمرد لسحب الثقة منه، وإسقاط عضويته في البرلمان.، خلال الأيام الماضية، وأعلن مجلس النواب على إثرذلك إسقاط عضويته ليصبح المقعد شاغرا، وتضم الدائرة 3 مقاعد يشغلها بسام فليلفل نائب مستقل، وفؤاد بدراوي نائب مستقل، وفي انتظار إعلان النائب الفائر بالمقعد الثالث بعد الانتخابات المقرر انعقادها يوم 15 أبريل.

مصراوي

(Visited 13 times, 1 visits today)