«بيت العيلة» بحزب الوفد يطالب بإيقاف «حملات الكراهية»

25 مارس 2016, 2:12 م

86

أكد بيت العيلة بحزب الوفد بشمال سيناء رفضه كل ما تناولته بعض القنوات الفضائية ووسائل الإعلام من دعاوى لتهجير أبناء سيناء والتشكيك فيهم، مشيرا إلى ضرورة قيام الأجهزة المعنية بالتصدى لها وإيقاف ما سماه «حملات الكراهية» ضد أهالي سيناء ، وأن تتم محاسبة المسؤولين عن هذه المتاجرة الإعلامية الرخيصة التي يدفع ثمنها الشرفاء من أبناء سيناء.

جاء ذلك في البيان الصادر عن بيت العيلة بعد اجتماعه في مقر حزب الوفد بالعريش لمناقشة وبحث التطاول على أبناء سيناء والدعوة إلى تهجيرهم، وتوصية الحاضرين بسرعة رفع دعاوى قضائية على كل من أساء إلى أبناء سيناء من إعلاميين ومتحدثين وخبراء ومحللين وغيرهم، وأن يتولى أعضاء مجلس النواب عن سيناء تقديم طلب إحاطة وبيان عاجل في مجلس النواب لمحاسبة كل من أساء إلى أهالى سيناء.

يأتي ذلك إلى جانب دعوة رجال الأعمال من أهالى سيناء لإنشاء قناة فضائية باسم سيناء لتوضيح دور أبناء سيناء في حماية حدود مصر الشرقية ودورهم الداعم لقواتنا المسلحة حتى تحقق النصر في 1973 وللرد على المتطاولين على سيناء، والدعوة إلى عقد مؤتمر حاشد بحضور المسؤولين للرد على كل الافتراءات والشائعات المغرضة التي تثار ضد أبناء سيناء بما يضر بالأمن القومي المصري، وتوضيح حقيقة أبناء سيناء وبطولاتهم أمام الشعب المصرى في كل المحافظات الذين لا يعلمون شيئا عن سيناء سوى المعلومات المشوهة والمغرضة.

وأضاف البيان: «لذا نهيب بالسادة المسؤولين في الدولة والأجهزة المعنية الحفاظ على الوطن وسرعة التدخل لإيقاف حملات الكراهية ضد أهالي سيناء، وأن تتم محاسبة المسؤولين عن هذه المتاجرة الإعلامية الرخيصة، التي يدفع ثمنها الشرفاء من أبناء سيناء».

المصري اليوم

التعليقات


yeezy boost 350 for sale yeezy sply 350 yeezy 350 for sale yeezy boost 350 for sale yeezy sply 350 yeezy 350 for sale yeezy boost 350 for sale yeezy sply 350 yeezy 350 for sale yeezy boost 350 for sale yeezy sply 350 yeezy 350 for sale