عملية ناجحة لفصل توأم سيامي باكستاني في السعودية

26 مارس 2016, 6:21 م

24

نجح الفريق الطبي والجراحي لعمليات فصل التوائم السيامية في السعودية، اليوم السبت، بفصل سياميتي باكستان “فاطمة” و”مشاعل”، في عملية استغرقت نحو 5 ساعات بمستشفى الملك عبدالله التخصصي للأطفال بالرياض.

وبدأت العملية الجراحية لفصل السيامي برئاسة الدكتور عبدالله الربيعة، وبمشاركة 20 طبيبا ومختصا، على 6 مراحل، بدأت بالتخدير ثم بالإعداد والتعقيم ثم عملية فتح الجلد ثم فصل الكبد، ثم عملية لإعادة الترميم لكلا الطفلين ثم التغطية والتضميد.

وأوضح الربيعة أن التوأم خضعتا لفحوصات طبية متعددة، وعقد اجتماع للفريق الطبي متعدد التخصصات، وتبين أنهما ملتصقان في أسفل الصدر والبطن، ويتشاركان في جدار الصدر والكبد، ووزنهما مجتمعا 20 كيلوجرام، مشيرا إلى أن الفحوصات أكدت إمكانية فصلهما بنجاح.

ونقلت صحيفة الرياض السعودية، عن الربيعة، قوله: “تم اختصار الوقت بساعتين للعملية وبنجاح تام ولله الحمد، وذلك للعمل المنظم وما وصل إليه زملائي من الفريق الطبي، من عمل مميز وخبرة على أكثر من 20 عاما من هذا البرنامج الوطني، الذي يعد من أكبر البرامج في العالم”.

وكان التوأم السيامي الباكستاني “مشاعل” و”فاطمة”، وصل إلى مدينة الرياض مؤخرا بناء على توجيهات العاهل السعودي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، الذي أمر باستضافتهما ووالديهما لإجراء الفحوصات اللازمة لهما، وبحث إمكانية فصلهما، وتم إدخالهما فور وصولهما إلى مستشفى الملك عبدالله التخصصي للأطفال بمدينة الملك عبدالعزيز الطبية بالحرس الوطني بالرياض.

الوطن

(Visited 9 times, 1 visits today)

التعليقات