وزير قطاع الأعمال لـ«النواب»: «مستنيكم تحاسبوني»

4 أبريل 2016, 7:10 م

42

واصلت اللجنة البرلمانية المكلفة بدراسة المحور الاقتصادي في بيان الحكومة، برئاسة النائب علي مصيلحي، اجتماعاتها الاثنين، بحضور وزير قطاع الأعمال، أشرف الشرقاوي، ووزيرة الاستثمار، داليا خورشيد، بمشاركة غرفة الصناعات النسيجية.

وقال «الشرقاوي»، في كلمته أمام النواب: «أنا مسؤول قدامكم ومستنيكم تحاسبوني»، رافضا الحديث عن أخطاء سابقيه من مسؤولي القطاع العام، ووعد بالعمل على «إنهاء المشكلات التي يعاني منها القطاع العام، وفق خطوات وخطط عاجلة».

وفيما يخص أزمة شركات الغزل والنسيج التابعة لقطاع الأعمال العام، قال: إن هناك تواصل مع وزارة الصناعة والتجارة لإنهاء أزمة تلك الشركات.

وأعلن الوزير، إعادة تشكيل مجالس إدارات شركات قطاع الأعمال العام، بما يخدم احتياجات تلك الشركات الفترة المقبلة، على أن تضم خبراء قانون ومحاسبات.

وتطرق الوزير، لأعمار رؤساء شركات قطاع الأعمال، وقاطعه أحد النواب بالقول: إنهم «تجاوزوا سن الستين»، فقال الوزير: «لو ستين بس يبقى بيبي، لكن القدرة على التفكير تتراجع مع التقدم في السن، لذا فإن كل من يتجاوز الثمانين آن له أن يستريح».

وأشار إلى أن أغلب الشركات في حاجة لإعادة هيكلة، ولفت النظر إلى سيطرة الأقارب على الوظائف القيادية في إحدى الشركات، قائلا: «لقيت رئيس الإدارة المركزية ونائبه ونائب النائب من عائلة واحدة .. حسيت اني في شركة ولاد أبو إسماعيل».

من جانبها، لخصت داليا خورشيد، وزيرة الاستثمار، رؤية الحكومة خلال اجتماع اللجنة الاقتصادية عبر جملة كررتها عدة مرات «عندنا مستثمر وفرصة، المستثمر موجود محلي واجنبي، والفرصة عندنا نريد أن يرى كل منهما الاخر بسهولة».

وقالت «خورشيد»، إن «قانون الاستثمار جزء من الاجراءات التشريعية، لكن هدفنا أن الاثنين دول يشوفوا بعض، عايزين المستثمر يشوف طريقه للفرصة»، مضيفة «نحتاج على المستوى الداخلي ضبط أنفسنا، وننظر إلى الفرصة ونروح، عندكم كل الاقتراحات وأنا أريد سماعها ونعمل جلسات نتكلم عنها، أنتم عارفين ما يجب تعديله والمستثمر أيضا يعرف».

وأضافت «سنستخدم كل الآليات المتاحة مثل بنوك الاستثمار والبورصة ونخلق الفرصة، والمستثمر عارف طريقه فين»، وهو ما علق عليه علي مصيلحي، رئيس اللجنة البرلمانية لدراسة برنامج الحكومة، قال: «الرسالة واضحة نريد تنقية مناخ الاستثمار وتقييمه، عايزين نجوزهم لبعض المستثمر والفرصة».

النواب تحدثوا خلال الجلسة، عن ضرورة توفير دخول آمن وخروج آمن للمستثمر بحيث إذا أراد تصفية أعماله في مصر لا يحتاج إلى سنوات ليفعل ذلك، مع ضرورة توحيد الجهة التي تتلقى الأوراق من المستثمر بدلا من البيروقراطية المعوقة للاستثمار.

الشروق
(Visited 13 times, 1 visits today)