الطبيب الشرعي عن “اغتيال بركات”:

21 مارس 2017, 3:03 م

 

 

استمعت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بطرة، اليوم، برئاسة المستشار حسن محمود فريد لشاهدة الأطباء في قضية اغتيال النائب العام السابق المستشار هشام بركات، صباح يوم 29 يونيو 2015، داخل غرفة المداولة.

وقرر الدكتور محمد صلاح عبد الخالق الطبيب الشرعي، أنه قام بالكشف على المجني عليه الذي تعرض إلى النوع الأول والثالث من الإصابات المصاحبة للموجة الانفجارية لأن إصابات المجني عليه كانت جسيمة ومتعددة، وكانت سرعة الموجة الانفجارية عالية تفوق سرعة الصوت وبقوة تزيد عن قوة تحمل الجسم البشري.

وقال الدكتور إبراهيم عبد الغني أستاذ التخدير والرعاية المركزة وإزالة الألم بطب عين شمس، إنه تم استدعاؤه إلى غرفة الطوارئ فور حضور المجني عليه ووجده نائما على سرير الكشف، وكان أنفه تكاد تكون منفصلة عن باقي أعضاء الوجه، وكانت الدماء تغطي وجه المجني عليه الذي كان يتألم بشدة، وبعدها بدأ في فقدان الوعي تدريجيا.

وأضاف: “قمت بوضع الأجهزة اللازمة ونقله مباشرة لغرفة العمليات وتم اكتشاف الإصابات الداخلية بالمجني عليه بعد التدخل الجراحي، والتي كان من الممكن أن تؤدي للوفاة”، بينما ذكر الدكتور طارق منير أستاذ جراحة القلب بطب عين شمس، أنه تم استدعاءه كاحتياطي لأن هناك نزيف في الكبد وكدمات القلب ليس لها تدخل جراحي.

وأضاف الدكتور محمود المتيني عميد طب عين شمس، ورئيس فريق زراعة الكبد، أنه تم استدعاؤه من قبل الفريق الطبي أثناء تواجدهم في غرفة العمليات لخبرته في تهتك الكبد، وأوضح “شاهدت الأطباء يقومون بشفط حوالي 5 لترات من النزيف الدموي للمجني عليه” وأن سبب ذلك يرجع إلى الموجه التصادمية التي تؤدي إلى تهتك في الأعضاء الداخلية مثل الكبد والرئة والقلب والأعضاء الداخلية الأخرى، وأن هذا يتم حسب قوة الإنفجار بينما لم يتم السيطرة علي الحالة بنسبة 100%، لأن الحالة كانت خطيرة جدا، وأنه استدعي لإعطاء المريض أفضل فرصة للعلاج.

وقال الدكتور مصطفي حميدة أستاذ جراحة التجميل والوجه والكفين بطب عين شمس، إنه محاضر دولي، وتم استدعاءه لعلاج المستشار الشهيد هشام بركات النائب العام، وشاهد تهتك كامل بأنسجة الأنف واحتراق في الوجه، واصفا ما حدث للمجني عليه بأنه مثلما يحدث في الحروب.

وأشار إلى أنه لم يغادر غرفة العمليات إلا بعد إعلان وفاة المجني عليه، الذي كان في حالة صدمة كاملة.

وواصلت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بطرة، اليوم، الجلسة الـ17 في محاكمة 67 متهما، منهم 51 محبوسين و16هاربا، باغتيال المستشار هشام بركات، وتحمل القضية رقم 314 لسنة 2016 حصر أمن الدولة العليا.

الوطن

التعليقات


yeezy boost 350 for sale yeezy sply 350 yeezy 350 for sale yeezy boost 350 for sale yeezy sply 350 yeezy 350 for sale yeezy boost 350 for sale yeezy sply 350 yeezy 350 for sale yeezy boost 350 for sale yeezy sply 350 yeezy 350 for sale