مطار القاهرة يستقبل جثمان الطالبة المصرية قادما من ألمانيا

21 أبريل 2017, 9:24 م

تستقبل قرية البضائع بمطار القاهرة، اليوم الجمعة، جثمان شادن مصطفى الطالبة بالجامعة الألمانية بالقاهرة، وذلك على متن طائرة مصر للطيران القادمة من برلين، إذ توفيت الطالبة إثر حادث سير بمدينة كوتبوس بـألمانيا خلال الأسبوع الماضى.

وقالت شيرين صبرى _ والدة الطالبة _ إن السلطات الألمانية تجرى تحقيقات موسعة الآن فى هذه القضية، مؤكدة ثقتها فى نزاهة القضاء والحكومة الألمانية وقدرته على استرداد حقوق ابنتها ومعاقبة الجانى الذى خالف قوانين المرور بالسير بسرعة كبيرة بمنطقة الحادث تعدت 30 كم فى الساعة، ونتيجة استهتاره أودى بحياة فتاة فى مقتبل عمرها.

وذكرت أنها لن تهدأ حتى يلقى الجانى أقصى عقوبة قانونية، وطالبت “صبرى” الجامعة الألمانية GUC والسفارة المصرية ببرلين بتحمل مسئوليتهما باستمرار العمل على متابعة القضية والملف القانونى لها، خاصة أن ابنتها طالبة مصرية بالجامعة، وسافرت ضمن بعثة للجامعة لألمانيا، مقدمة الشكر للسفارة المصرية ومستشفى كوتبوس بألمانيا والسلطات الألمانية على دعمهم فى متابعة حالة شادن، والتدخل لإنهاء إجراءات عودتها لأرض الوطن مصر.

وناشدت والدة الضحية، الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية، بالتكرم ومتابعة قضية ابنتها، خاصة أنها متعلقة بمواطنة مصرية بالخارج وابنة من أبنائه من أجل ضمان الحصول على حقها، كما تقدمت أسرة طالبة الجامعة الألمانية بالقاهرة بخالص الشكر والتقدير لكل من ساندهم في مصابهم الأليم.

اليوم السابع

التعليقات