إيران تعلن عن مقتل زعيم تنظيم “أنصار الفرقان”

19 يونيو 2017, 11:33 م

أعلنت السلطات الإيرانية عن تصفية زعيم تنظيم “أنصار الفرقان” الإرهابى، مولوى جليل قنبر زهى، الذى اتهمته السلطات بالتدبير لتفجيرات الأربعاء الدامى 7 يونيو، والتى استهدفت مقر البرلمان وسط طهران وضريح الخمينى جنوبى العاصمة الإيرانية.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية عن مساعد محافظ سيستان وبلوشستان، الواقعة جنوب شرقى البلاد، للشؤون الأمنية، على أصغر ميرشكارى، قوله إن زعيم تنظيم “أنصار الفرقان” الإرهابى، مولوى جليل قنبر زهى، الذى لقى حتفه خلال العمليات التى شنتها القوات البرية لدى مقر القدس التابع للحرس الثورى على مرتفعات منطقة قصرقند فى سيستان بلوشستان.

وأكد ميرشكارى تورّط، زهى، فى العديد من الجرائم الإرهابية التى استهدفت محافظة سيستان بلوشستان، قبل أن يلقى حتفه فى مرتفعات قصرقند على أيدى القوات البرية التابعة لمقر القدس للحرس الثورى.

وفى سياق متصل، أعلن مقر القدس، أن القوات البرية التابعة للحرس الثورى تحتفظ حاليا بجثة زهى إلى جانب جثث أخرى لأربعة من معاونيه والعاملين لديه.

وأشارت الوكالة إلى أن زهى ارتكب عددا من الجرائم الإرهابية منها التفجير الذى استهدف مراسم تاسوعاء فى منطقة جابهار، جنوب شرقى إيران، وتسيير عناصر إرهابية انتحارية إلى المساجد، وقتل عدد من قوات الشرطة والأمن الداخلى خلال العام 1998 وغيرها من الجرائم التى حدثت فى انحاء محافظة سيستان بلوشستان.

وتقع محافظة سيستان بلوسشتان فى منطقة جبلية وعرة فى أقصى جنوب شرقى البلاد على الحدود مع باكستان وأفغانستان، وبها يتمركز جيش العدل المناهض للحكومة الإيرانية وعدد من التنظيمات الجهادية السنية التى تتمن من الفرار إلى باكستان عبر المدقات الجبلية بعد كل عملية ضد قوات الأمن الإيرانية.

 

اليوم السابع

التعليقات


yeezy boost 350 for sale yeezy sply 350 yeezy 350 for sale yeezy boost 350 for sale yeezy sply 350 yeezy 350 for sale yeezy boost 350 for sale yeezy sply 350 yeezy 350 for sale yeezy boost 350 for sale yeezy sply 350 yeezy 350 for sale