صاحب فتوى تحريم كرة القدم: كأس العالم في رمضان “حرام”

11 أكتوبر 2017, 9:41 م

اعتبر الداعية السلفي سامح عبد الحميد حمودة، القيادي السابق بحزب النور، أنَّ إقامة كأس العالم خلال شهر رمضان حرام،  قائلًا إنَّ قلوب المصريين أصبحت مشغولة بكرة القدم، والتي تحمل شيئًا من الحرمانية، لأنها مضيّعة للوقت.

وكان المنتخب المصري، استطاع التأهل لمونديال روسيا 2018، بعد فوزه على منتخب الكونغو، يوم الأحد الماضي، بهدفين مقابل هدف، بتوقيع محمد صلاح، وسط صراخ ملايين المصريين، في مباراة تاريخية شهدها ملعب برج العرب.

وأضاف “حمودة” لـ”الوطن”، أنَّ المصريين يسرفون ساعات من أعمارهم في مشاهدة المباريات، والبعض يكتب عبر حساباته بموقع “فيس بوك”، الشتائم والألفاظ البذيئة عند الخسارة، والتي لا تخلو المقاهي أيضًا منها، فضلًا عن الانشغال بها حتى في أوقات العمل بالنقاشات الحادة، التي عادة ما تنتهي بخلافات وصدامات.

ورأى الداعية السلفي، أن كأس العالم روسيا 2018، سيتزامن مع الأيام العشر الأواخر من شهر رمضان المقبل، وهو ما يعني ترك الصلوات في أهم الأيام التي تحتاج إلى مزيد من العبادة، والتوجه لمشاهدة المباريات وانشغال كل أوقات اليوم في متابعة المونديال، حسب تعبيره، قائلًا: “لا يجوز ترك التعبد في هذا الشهر الكريم لمتابعة المباريات فهذا حرام شرعًا”.

وتابع: “الصحابة والتابعين عمرهم ما لعبوا كورة ولا بيلهوا في الأيام العادية، ما بالك بقى اللي عايزين بتفرجوا على كاس العالم في رمضان.. حرام والله”.

وواصل أن “حرمانية الكرة تعود أيضًا لاتخاذ الشباب من اللاعبين “الكفار” والأجانب قدوة لهم، بدلًا من النبي والسلف الصالح، وبكائهم في المدرجات في حالة الهزيمة”، حسب قوله.

 

الوطن

التعليقات


yeezy boost 350 for sale yeezy sply 350 yeezy 350 for sale yeezy boost 350 for sale yeezy sply 350 yeezy 350 for sale yeezy boost 350 for sale yeezy sply 350 yeezy 350 for sale yeezy boost 350 for sale yeezy sply 350 yeezy 350 for sale