والد غريق كوبري ستانلي يكشف مفاجأة حول جثمانه

9 يناير 2018, 7:34 م

أكد والد ” ماجيسكو ” غريق كوبرى ستانلى بشرق الإسكندرية فى تحقيقات النيابة العامة التى باشرت بإشراف المستشار مصطفى هانى زكى محامى عام أول نيابات شرق الكلية، أن الجثمان الذي جرى استخراجه، أمس ، بنسبة 90% ليس لنجله.

وطالب بإجراء تحليل “DNA“ وأشار إلى أن نجله عمره 21 سنة ورفيع، بينما الجثمان لشخص يبلغ من العمر 40 عاماً وعريض، نجله كان شعره طويلًا، وصاحب الجثمان أصلع، وأضاف أن نجله كان يرتدى بنطلون جينز وكوتشي وشراب وجاكيت، بينما هذا الشخص عارٍ تماماً، ولا يُعقل أن تذهب ملابسه ويسقط شعره خلال 6 أيام”.

أمر رئيس النيابة بسرعة تقرير تحليل ” دى إن إيه ” لمعرفة هوية المجنى عليه، كما قرر قاضي التجديد بمحكمة جنح الرمل بتجديد حبس الطالب المتسبب في «حادث ستانلي» 15 يومًا على ذمة التحقيقات، بعد أن وجهت له النيابة تهم القتل والإصابة الخطأ والقيادة برعونة وتحت تأثير المخدرات وتعاطى المواد المخدرة والإتلاف العمد للمنشآت العامة، بعد أن تسلمت النيابة العامة تقرير تحليل المخدرات

الخاص بمرتكب الواقعة وجاءت النتيجة إيجابية بتناوله مادة الكحول.

وكانت منطقة كوبري ستانلي والذى يعد أحد المعالم الشهيرة بالإسكندرية قد شهدت حادثًا مروعًا، الثلاثاء الماضى، حيث صدمت سيارة ملاكي يقودها طالب بكلية التجارة جامعة المنوفية 3 طلاب أثناء وقوفهم على الكوبري، ما أدى لإصابة أحدهم وسقوط اثنين في مياه البحر، وجرى إنقاذ الأول وجارٍ البحث عن الثاني ويدعى محمد حسن شوقي21 سنة، طالب بكلية التجارة جامعة طنطا. وتمكنت وحدة الإنقاذ النهرى بإدارة الحماية المدنية بالإسكندرية، اليوم، من انتشال جثة يرجح أنها للشاب المفقود في حادث ستانلي، فيما أمر المستشار مصطفى هاني زكي، المحامي العام الأول لنيابات شرق الإسكندرية الكلية، بأخذ عينة منها وإجراء تحليل «دى إن إيه» للتأكد من هويتها.

أكد مصدر أمني بمديرية أمن الإسكندرية، أنه في حال عدم ثبوت أن الجثة التي تم انتشالها من البحر، يوم الاثنين، للشاب محمد حسن شوقي مرزوق، ضحية حادث تصادم سيارة ملاكى بـ كوبرى ستانلى، فسيتم البحث من جديد بمعرفة الحماية المدنية والجهات المعاونة.

الوفد

(Visited 23 times, 1 visits today)

التعليقات