اشتباكات في ولاية شيكاغو الأمريكية

15 يوليو 2018, 6:50 م

اشتبكت الشرطة في ولاية شيكاغو الأمريكية مع محتجين في أعقاب مقتل مواطن أسود برصاص شرطي اشتبه في حمله السلاح.

وتجمع حشد مكون من نحو 150 شخصا ورددوا هتافات تصف رجال الشرطة بأنهم “قتلة” وهاجموا سياراتهم خلال مواجهات في منطقة ساوث سايد في الولاية.

وتبادل رجال الشرطة، المسلحون ن بهراوات، اللكمات مع المحتجين، وفقا لتقارير وسائل إعلام محلية.

وأصيب ثلاثة من رجال الشرطة بإصابات طفيفة، وألقي القبض على أربعة من المحتجين.

وكانت سلسلة من حوادث قتل الشرطة لرجال من ذوي البشرة السوداء، غير المسلحين، قد تسببت في موجة غضب واحتجاجات في مدن أمريكية.

وقالت الشرطة إنها فرقت المتظاهرين في شيكاغو فجر السبت.

محتجون

CBS

ولم تحدد بعد هوية القتيل الأسود، ويُعتقد أنه رجل في الثلاثينيات من عمره، وفقا لتقارير إعلامية محلية.

وقالت الشرطة في بيان إن عددا من أفراد دوريتها في منطقة ساوث شور شاهدوا رجلا “تظهر عليه علامات حمل سلاح”.

وأضاف البيان :”حدث بعد ذلك مواجهة مسلحة أسفرت عن تفريغ أحد رجال الشرطة سلاحه وهجومه على المجرم وقتله”، وأشار البيان أن الشرطة ضبطت بندقية وعبوتي ذخيرة في موقع الحادث.

وقال فريد والر، قائد دورية شرطة شيكاغو، لوسائل إعلام أمريكية إن رجال الشرطة شاهدوا انتفاخا في سروال الضحية واعتقدوا أنه يحمل سلاحا.

وعندما اقتربوا من الرجل “بدأ يتمايل ويضطرب محاولا الهرب” وفقا لوالر.

ايلاف

(Visited 4 times, 1 visits today)

التعليقات