«الآثار»: الإعلام الأجنبي روج الاكتشاف الأخير أنه تابوت الإسكندر دون عمد

20 يوليو 2018, 11:25 م

قال الدكتور مصطفى وزيري، الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، إن خبر تابوت الإسكندرية وصل إلى الصحف والقنوات العالمية، والصحف الأجنبية روجت بأن التابوت يرجع إلى الإسكندر الأكبر دون عمد بعد انتشار شائعات تفيد ذلك .
وأضاف خلال لقائه مع الإعلامية ياسمين سعيد ببرنامج «الجمعة في مصر» عبر فضائية «MBC مصر» أن منطقة سيدي جابر لم تكن منطقة دفن ملكية في العصر اليوناني الروماني، موضحًا أن مدافن الملوك تكون فيها خراطيش ونقوش، على سبيل المثال مقابر الملوك في الأقصر في وادي الملوك، بينما مقابر العامة العساسيل وغيره .

المصرى اليوم

(Visited 1 times, 1 visits today)

التعليقات