إعلان حالة الاستنفار القصوى إثر وفاة محمد مرسي

17 يونيو 2019, 8:11 م

رفعت وزارة الداخلية حالة الاستنفار الأمني إلى الدرجة القصوى تحسباً لأي أعمال عنف أو شغب، وبدأت الوزارة بالفعل فى إجراء مراجعة شاملة لخططها.

وقامت الأجهزة الأمنية بنشر وتوزيع آلاف الدوريات الأمنية الثابتة والمتحركة فى أنحاء الجمهورية وأعلنت درجة الاستنفار القصوى داخل

كل قطاعات ومديريات الأمن. 

وتم إيقاف الراحات والإجازات للضباط وأفراد الأمن، وتشديد الإدارة العامة للحراسات الخاصة الإجراءات الأمنية على الكنائس والفنادق، والمنشآت العامة والخاصة، وتطبيق الحالة ج، التي تتضمن توسيع دائرة الاشتباه،

والتأمين المشدد بالطرق، والمنشآت وتكثيف التواجد الأمني بالميادين، وتنفيذ الضربات الاستباقية ضد عناصر الإرهاب. 

كان محمد مرسى العياط توفي أثناء حضوره جلسة محاكمته فى قضية التخابر، وطلب المتوفى الكلمة من القاضى، وقد سمح له بالكلمة وعقب رفع الجلسة أصيب بنوبة إغماء توفى على إثرها، وتم نقل الجثمان إلى المستشفى وجار اتخاذ الإجراءات اللازمة.

الوفد
(Visited 1 times, 1 visits today)