‏قرار صادم من سامسونج بشأن هاتفها الجديد القابل للطى

6 سبتمبر 2019, 5:31 م

كشفت تقارير صحفية أن شركة “سامسونغ” أصدرت قرارا صادما بشأن هاتفها الجديد القابل للطي “غلاكسي فولد”، الذي يبدو أنه تحول إلى ما يشبه “اللعنة”.

ورغم أن الشركة الكورية الجنوبية كشفت النقاب رسميا عن هاتفها “غلاكسي فولد” القابل للطي، بعد جولات من التأجيل والتأخير المتكررة، إلا أن “سامسونغ” عادت مقررة إصدار قرار صادم.

وأشار موقع “جي إس إم آرينا” التقني المتخصص إلى أن “سامسونغ” ألغت كل طلبات البيع المسبق المرسلة من وقت سابق لهاتفها “غلاكسي فولد”، الذي سيطرح بسعر يصل إلى 2000 دولار أمريكي.

وجاء هذا القرار بعد دقائق من إلغاء “سامسونغ” حفل إطلاق الهاتف الجديد، الذي كان مقررا إقامته في كوريا الجنوبية.

وقالت “سامسونغ” في رسالة إلى من بعثوا بطلبات البيع المسبق، قالت فيها: “نحن حريصون على أن تستفيدوا من هذه التقنية الثورية، على أفضل وجه، وهذا الأمر نضعه في أقصى أولوياتنا”.

وتابعت “قررنا أن نستفيد من وقت إضافي حتى نعيد النظر في تجربة المستهلك من كافة النواحي، لهذا السبب قررنا للأسف أن نلغي طلباتكم المسبقة”.

ومضت قائلة “هذا القرار لم يكن أمرا سهلا بالمرة، لكن كان ذلك من أفضل الخطوات التي يمكن القيام بها في الشركة”.

وقررت الشركة أن تمنح من تقدموا بالطلب المسبق، تعويضا قدره 250 دولارا لكل شخص طلب الهاتف وتم إلغاء طلبه، ولكن المبلغ سيكون عبارة عن رصيد في “متجر” سامسونغ الخاص بها يمكن الاستفادة منه.

​ولكن الموقع أشار إلى أن هذا القرار، يزيد الشكوك فيما تقدمه سامسونغ في هاتفها المرتقب “غلاكسي فولد”، خاصة وأن موعد طرحه الرسمي في أوروبا سيكون 27 سبتمبر/ أيلول الجاري.

سبوتنيك

(Visited 5 times, 1 visits today)