أبو الغيط: استمرار حالة الاحتراب الداخلي يهدد الأمن القومي العربي

10 سبتمبر 2019, 3:26 م

أعرب أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية، عن استيائه بسبب ما وصفه باستمرار تدهور الأوضاع في العالم العربي.

وقال -في كلمته خلال اجتماع وزراء الخارجية العرب، اليوم الثلاثاء- إن «الأزمات مازالت تخيم على عالمنا العربي، والجراح مازالت مفتوحة في سوريا واليمن وليبيا والعراق»، مشيرًا إلى ما وصفه باستمرار حالة الاحتراب الداخلي بالدول العربية، وهو ما يهدد الأمن القومي العربي.

وأضاف أن «هذه الحروب الأهلية تضعف مناعة الجسد العربي، وتؤدي إلى تدخل الآخرين في شؤوننا؛ بهدف توسيع رقعة النفوذ، وإدارة معارك بالوكالة على أراضي عربية؛ لأهداف لا يمكن وأن تحمل الخير لنا».

وحذّر من خطورة استمرار حالة الاحتراب هذه، قائلا: «لو لم نعالج هذا الجرح، سوف ينتشر ويتغول في الجسد كله».

وانطلقت اليوم الثلاثاء، أعمال الدورة العادية الـ152 لمجلس جامعة الدول العربية، على مستوى وزراء الخارجية العرب، في القاهرة، برئاسة وزير الخارجية العراقي محمد الحكيم.

ومن المقرر أن يناقش الوزراء المشاركون في هذه الدورة، عددًا من القضايا والملفات على رأسها، القضية الفلسطينية، وتطورات الأوضاع في سوريا واليمن وليبيا.

الشروق

(Visited 1 times, 1 visits today)