مصدر بتنسيق الجامعات: إحالة أوراق طلاب للنيابة بتهمة التزوير.. وإرجاء إعلان نتيجة شهادات المعادلة الأجنبية

10 سبتمبر 2019, 3:40 م

 

كشف مصدر مطلع بمكتب تنسيق قبول الجامعات، عن إحالة أوراق بعض طلاب الثانوية الأجنبية إلى النيابة العامة والجهات المختصة، بتهمة التزوير في أوراق رسمية والتقدم بها إلى مكتب تنسيق القبول للالتحاق بالجامعات الحكومية والمعاهد العليا.

وأضاف المصدر لـ” الشروق”، أن المكتب قرر إرجاء إعلان نتيجة شهادات المعادلة الأجنبية للأسبوع المقبل، حتى يتم الانتهاء من فحص الشهادات الثانوية الأجنبية بصورة متأنية.

من جانبه، قال المشرف على مكتب التنسيق، سيد عطا، إن معامل التنسيق الإلكتروني مستمرة في استقبال طلاب الثانوية العامة، وطلاب شهادات المعادلة العربية لتسجيل رغبات مرحلة تقليل الاغتراب أمام الطلاب المرشحين في المرحلة الثالثة، وكذلك طلاب المرحلتين الأولى والثانية الذين لم يستفيدوا من تقليل الاغتراب بالتقدم لتقليل الاغتراب المناظر وغير المناظر، وفى حدود النسبة المقررة 10%، حتى مساء يوم الجمعة المقبلة.

وشدد عطا في تصريحات لـ” الشروق”، على الشروط والقواعد المنظمة الصادرة من المجلس الأعلى للجامعات بشأن تقليل الاغتراب المتضمنة أن التحويل المناظر يكون في حدود الحد الأدنى للقطاع، وكذلك التحويل غير المناظر باستيفاء الحد الأدنى للكلية المراد التحويل إليها.

وذكر أنه سيتم إرسال كشوف الترشيحات النهائية لشئون التعليم والطلاب بالكليات والمعاهد بعد إعلان نتيجة التحويلات الإلكترونية لمرحلة تقليل الإغتراب للمرحلة الثالثة، بداية الأسبوع المقبل.

وأشار إلى استمرار إتاحة تسجيل رغبات الطلاب المتخلفين عن تسجيل رغباتهم خلال المرحلة الثالثة والبالغ عددهم 11730 طالب، وكذلك الطلاب المستنفذين رغباتهم والبالغ عددهم 2757 طالب وطالبة من القسم العلمي و903 طالب وطالبة من القسم الأدبي خلال تنسيق المرحلة الثالثة.

في سياق متصل، بدأت كليات التجارة والحقوق وأقسام اللغات بالكليات المختلفة بجامعات العاصمة القاهرة وعين شمس وحلوان، إعلان نتيجة التنسيق الداخلي والحدود الدنيا المشروطة للقبول بها.

من ناحية أخرى، أعلنت وزارة التعليم العالي، عن نشاط مدارس التدريب العملي لطلبة كليات جامعة الإسكندرية، والذي نظمته المدينة الأبحاث العلمية لمجموعة من المدارس الشتوية وبإجمالي عدد 1000 طالب وطالبة في التخصصات المختلفة للمساهمة الفعالة في تنمية مهاراتهم لمواكبة التطور التقني وربطهم بسوق العمل المحلى والدولي.

وأشارت إلى أن المدرسة الشتوية التي عقدت في مدينة الأبحاث العلمية خلال شهري يناير وفبراير 2019 ضمت عدد 300 طالب وطالبة في العديد من التخصصات، منها تكنولوجيا النانو وخواصها واستخدامها، تقييم جودة الهواء، تقييم جودة المياه ، علاج السرطان من المنتجات الطبيعية، الصناعات الدوائية الحيوية، تكنولوجيا المعلومات كالحوسبة السحابية والحاسبات عالية الأداء، تكنولوجيا صناعة الأغذية، أمراض النبات و التشخيص البيولوجي، و دور التكنولوجية الحديثة في استصلاح و تنمية الأراضي القاحلة، وضمان ومراقبة الجودة.

وأضافت أن المدينة نظمت المرحلة الأولى من المدرسة الصيفية في شهر يوليو من العام الجاري لعدد 200، ومن المقرر أن تبدأ المرحلة الثانية من المدرسة الصيفية في سبتمبر الجاري لمتفوقي الكليات العملية بالجامعة كليات الهندسة والعلوم، الزراعة و الطب البيطري والطب البشرى و الصيدلة.

الشروق

(Visited 1 times, 1 visits today)