أسلحة ترامب لمواجهة “العزل”.. تعطيل التحقيق يبدأ بالبيت الأبيض

9 أكتوبر 2019, 1:44 م

أكد البيت الأبيض إنه لم يتعاون في أي تحقيقات يقوم بها الكونجرس فى ملف أزمة أوكرانيا، والتي تورط فيها الرئيس دونالد ترامب ومهدد بعزله.

وقال في رسالة موجهة إلى نانسي بيلوسى، رئيسة مجلس النواب، إن البيت الأبيض لن يتعاون مع لجنة التحقيق في الإقالة، لعدم وجود تصويت في مجلس النواب يجيز التحقيق.

وفي هذا السياق، قالت شبكة “سي إن إن” الأمريكية، إن بيلوسي تستبعد التصويت في هذه القضية، لأنها واثقة من أن الديمقراطيين لن يصوتوا لصالحها لأنهم لا يعتقدون أنها ضرورية ولا يريدون وضع أنفسهم في موقف صعب أمام الجمهوريين.

وأضافت أنه تم أيضًا حجب شهادة السفير الأمريكي لدى الاتحاد الأوروبي جوردون سوندلاند، في اللحظة الأخيرة، مما يشير إلى تكتيك ترامب الجديد المتمثل في تعطيل التحقيق.

وأوضحت أن ترامب رد على الشكوى التي تم إرسالها إلى الكونجرس ويتم التحقيق فيها بأنها زائفة وتم فضحها.

وتابعت أن الغالبية العظمى من  الادعاءات الواردة في الشكوى ضد ترامب قد تم دعمها من خلال الوثائق الرسمية والبيانات العامة والتقارير الإخبارية.

وتضمنت الشكوى ضغوط ترامب على أوكرانيا ثم دور جولياني وبر، المحامي الشخصي له، وسؤاله عن نجل منافسه الديمقراطي جو بايدن، وتعليقاته على المحامي العام الأوكراني وسجل المكالمات وإخفاء المكالمات السابقة بينه وبين الرئيس الأوكراني زيلينسكي، وبعدها حجب المساعدات الأمريكية عن أوكرانيا.

وأوضحت أن ترامب أمر كبار مسئولي الإدارة الأمريكية بالتعامل مع محاميه الخاص عندما سعى زيلينسكي لعقد لقاء معه، في تحايل منه واضح على القنوات الرسمية الأمريكية للتفاوض.

وأكدت الشبكة أنه على الرغم من تخوفات الديمقراطيين من إجراء تحقيق حول القضية، فإنهم يمكن أن يوسعوا من نطاق تحقيقاتهم، وهم لديهم الأدلة الجاهزة القادرة على عزل ترامب، ومنها عرقلة العدالة بالتدخل في الانتخابات.

وعلى جانب آخر، أكد رودي جولياني، المحامي الشخصي لترامب، أنه يحب الإدلاء بشهادته في مجلس الشيوخ، فهو يمتلك أربعة وثائق عن جرائم نجل بايدن في أوكرانيا ويحب أن يقدمها لمجلس الشيوخ.

 

الدستور

(Visited 2 times, 1 visits today)