القصة الكاملة لتسمم 60 طالبا ببني سويف

14 نوفمبر 2019, 10:25 م

أصيب 60 طالبا بتسمم غذائي، بمدرسة محمد على بقرية الجفادون بالفشن الابتدائية، ببني سويف، وتم نقلهم إلى مستشفى الفشن المركزي لإجراء فحوصات طبية لهم وعمل غسيل معدة.

وأكد عبد الناصر حميدة وكيل وزارة الصحة، أنه فور الإبلاغ عن الحالات، أنتقل وقيادات مديرية الصحة إلى مستشفى الفشن المركزي، وتم إتخاذ إجراءات وقائية والتعامل معها على أنها “اشتباه في تسمم غذائي” وما يستلزم من إجراء فحوصات وتحاليل شاملة وذلك لزيادة الاطمئنان على التلاميذ ومنع زيادتها في حالة الوقوف على السبب.

وأضاف وكيل الوزارة، أنه ثبت بعد الفحوصات الأولية أن الحالات عبارة عن تلبك معوي وليس تسمما غذائيا، مشيرًا إلى أن العشرات من اولياء الأمور يتوافدون بصحبة ابنائهم على المستشفيات والوحدات الصحية، فور إنتشار الخبر، للإطمئنان على ابنائهم بعدما أنتشر خبر تسمم التلاميذ بسبب الوجبات المدرسية.

وأوضح “حميدة” أنه سيتم خروج التلاميذ المصابين خلال ساعة أو ساعتين لاستكمال التحاليل الطبية الشاملة التي تقوم بها مديرية الصحة للوقوف بدقة على أسباب الشكوى المرضية للتلاميذ، مضيفًا أنه تم إرسال عينات من الوجبات تم جمعها من التلاميذ قبل تناولها وذلك لمزيد من الاطمئنان وتحديد السبب الفعلي.

وأشار وكيل الوزارة، إلى أنه اتخذ الإجراءات المتبعة في تلك الحالات، والتي تضمنت أخذ عينات من متحصلات المعدة للتلاميذ المصابين، وبقايا الوجبات الغذائية التي تم تناولها اليوم، وتم إرسالها لمعامل وزارة الصحة المركزية بالإضافة إلى توجيه فرق لمصنع الأغذية ومنازل أسر التلاميذ لإجراء التقصي الوبائي ومعرفة ما تم تناوله بجانب الوجبة المدرسية.

 

صدى البلد

(Visited 1 times, 1 visits today)