إسرائيل تعزز وجودها العسكري على الحدود مع مصر

23 سبتمبر 2012, 9:09 م

 

 

عززت إسرائيل انتشارها العسكري قرب الحدود مع مصر في شبه جزيرة سيناء، حيث تعددت الهجمات في الأشهر الأخيرة، بحسب ما أعلن ضابط إسرائيلي كبير الأحد.

وقال جنرال الاحتياط تسفي فوجل، وهو القائد السابق للمنطقة الجنوبية في الجيش الإسرائيلي للإذاعة العامة إن “إسرائيل نشرت كتيبة -كراكال-الاضافية بالقرب من الحدود، لأن سيناء أصبحت وكرا للإرهابيين”.

واعتبرت الحدود بين مصر وإسرائيل على مدى أكثر من 30 عاما الأكثر هدوءا بالنسبة للدولة العبرية بفضل معاهدة السلام بين الدولتين عام 1979.

وأشار فوجل إلى انه “منذ فترة غير طويلة كانت فقط وحدات الاحتياط من الجيش وحرس الحدود تقوم بدوريات هناك خاصة للحد من الانشطة غير المشروعة لبدو سيناء” مثل التهريب والدعارة وعبور المهاجرين الأفارقة.

من جهته قال وزير التنمية الاقليمية سيلفان شالوم، للإذاعة إن “مصر بدأت بالتحرك ضد الإرهابيين في سيناء ولكن ما زال ذلك غير كاف، والإرهاب يهدد المصريين أيضا”.

وتأتي هذه التصريحات، بعد يومين على هجوم قتل فيه الجمعة جندي إسرائيلي وثلاثة مسلحين يحملون سلاحا ثقيلا تمكنوا من التسلل إلى إسرائيل من سيناء.

ونقلت الإذاعة عن مسؤول إسرائيلي كبير قوله إن “الانذارات حول هجمات مخطط لها من سيناء كانت أكثر عددا هذا العام من تلك على الحدود مع قطاع غزة”، الذي تسيطر عليه حركة حماس، حسبما أفادت وكالة الأنباء الفرنسية.

 

 

(Visited 1 times, 1 visits today)