مليون جنيه تعويض للممثلة حبيبة لتعذيبها داخل قسم شرطة أثناء حكم مبارك

2 أكتوبر 2012, 6:40 م

 

 

 

حكمت محكمة استئناف القاهرة، بجلسة اليوم الثلاثاء، بمبلغ مليون جنيه تعويضًا عن تعذيب الممثلة حبيبة وكافة الأضرار المادية والأدبية التي تعرضت لها، تدفعها وزارة الداخلية. ويعد هذا الحكم هو أكبر مبلغ تعويض يصدره القضاء المصري فى قضية تعذيب.

حيث أن الممثلة حبيبة اقتيدت الى القسم  بطريقة غير آدمية اقتادوها ونالت شتى أنواع العذاب، حيث تعرضت للسب ولكل أنواع الشتائم والإهانات، بالإضافة إلى تقييد حرية المستأنفة لمدة 8 سنوات، منها خمسة بالسجن دون وجه حق، وثلاثة فى إجراءات إعادة المحاكمة قضتهم المستأنفة تنفيذاً للعقوبة.

وأنها  الممثلة كانت متزوجة وتعمل كممثلة سينمائية، واتهمت بقتل زوجها واعترفت بالجريمة، تحت تأثير الإكراه على الاعتراف نتيجة للتعذيب الذى لاقته من قبل ضابط المباحث،

وقد أقامت الممثلة حبيبة دعوى تعويض ضده وضد وزير الداخلية بصفته، لتعويضها عما أصابها من أضرار نتيجة تعذيبها وقضائها خمس سنوات مسجونة بدون ذنب اقترفته وقضت محكمة أول درجة لصالحها بالتعويض وقدره 150 ألف جنيه، واستأنفت حبيبة هذا الحكم وقيد تحت رقم 3751 لسنة 129 قضائية الدائرة (4) تعويضات والتى قضت بتعويضها بمبلغ وقدره مليون جنيه نتيجة تعرضها للتعذيب وقضائها خمس سنوات بالسجن لجريمة لم ترتكبها.

 

وكالة أونا

(Visited 4 times, 1 visits today)