مسؤول: نتنياهو قد يحل الكنيست منتصف أكتوبر

5 أكتوبر 2012, 10:44 م

 

 

 

القدس (رويترز) – قال مسؤول حكومي اسرائيلي يوم الجمعة ان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو سيقرر قبل عودة الكنيست للانعقاد في 15 اكتوبر تشرين الاول ما إذا كان سيدعو إلى انتخابات مبكرة.

وفي اشارة إلى الانقسامات المتزايدة بين حلفاء نتنياهو -ومن بينها خلافات مع وزير الدفاع ايهود باراك- قالت وسائل اعلام اسرائيلية ان الانتخابات قد تجرى في فبراير شباط اي قبل ثمانية اشهر من موعدها.

وقال المسؤول الذي تحدث إلى رويترز طالبا عدم نشر اسمه ان نتنياهو قد يتخذ قرارا قبل منتصف الشهر الجاري بشأن حل الكنيست او يحصل على موافقة الوزراء على اجراءات تقشف تتعلق بميزانية العام القادم.

وقال المسؤول “اذا أمكن الاتفاق على ميزانية اخرى فإنه (نتنياهو) يفضل ذلك. لكن اذا استحال ذلك نظرا للظروف السياسية فسوف يختار الانتخابات المبكرة.”

ويقود نتنياهو حزب ليكود اليميني ويرأس حكومة ائتلافية من خمسة احزاب تسيطر على 66 مقعدا في الكنيست المكون من 120 مقعدا.

ويعني نمو الاقتصاد بمعدل اقل من المتوقع ان تضطر الحكومة إلى اتخاذ اجراءات تقشف في ميزانية عام 2013 ويبدو ان عددا من الاحزاب الشريكة في الائتلاف الحاكم ترفض الموافقة على اجراءات التقشف قبل اشهر قليلة من الانتخابات.

وقال وزير المالية الاسرائيلي يوفال شتاينتز الشهر الماضي انه سيحتاج إلى خفض الانفاق الحكومي بمقدار 14 مليار شيقل (3.6 مليار دولار) كي يصل بالعجز في الميزانية إلى ثلاثة بالمئة من اجمالي الدخل القومي.

واذا لم تتم الموافقة على ميزانية العام القادم تبدأ على الفور اجراءات للتحكم في الانفاق العام بغية استمرار عمليات التمويل في الدولة حتى تبدأ الحكومة الجديدة في العمل.

وما زالت الاحزاب الدينية المتطرفة المتحالفة مع نتنياهو مترددة في الموافقة على الخفض المقترح كما اعترض باراك ايضا على مطالبات بخفض الانفاق العسكري.

 

 

رويترز

(Visited 1 times, 1 visits today)