عمر عفيفي يلمح الى تعرض الجنود في رفح لهجوم مسلح وليس حادث سير

8 أكتوبر 2012, 4:24 م

كتبت – راتان جميل:

طالب العقيد عمر عفيفي، المقيم في الولايات المتحدة الأمريكية، الأهالى المقيمين في رفح بالإفادة فورًا عما إذا كان الحادث الذي راح ضحيته 19 مجندا صباح اليوم، حادث سير أم اعتداء مسلح.

وأشار عفيفي عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي ”فيسبوك”، إلى أنه لا يوجد لوري في العالم يركب به 65 فرد أبدا، والمعروف أن اللوري الخاص بنقل المجندين لا يسع إلا 30 مجندا فقط في الصندوق.

وأضاف عفيفي: ”نرجوا سرعة الإفادة لعدم منطقية الخبر لأن أيضا المنطقة الحدودية ليس بها جبال إنما أرض منبسطة، والطرق فيها ليست وعرة”.

واختتم عفيفي تدوينته معربا عن تعازيه في الجنود المصريين، قائلاً: ”البقاء لله ويبدو أن هناك شيء خطأ في هذا الموضوع”.

وكان مصدر عسكري بشمال سيناء، قد صرح بأن حافلة جنود أمن مركزي كانت تسير على سرعة عالية على الطريق الأسفلتي الحدودي عند العلامة الدولية رقم 51 بوسط سيناء تعرضت للانقلاب بسبب السرعة العالية.

وأشار إلى أن الحادث أسفر عن مقتل 19 مجندا، وإصابة 30 آخرين بينهم ضابط شرطة، نافيا وجود شبهة جنائية في الحادث.

مصراوي

(Visited 1 times, 1 visits today)