نبيل فهمى لخالد صلاح: الاتصالات بين الإخوان وأمريكا بدأت فى الثمانينيات

9 أكتوبر 2012, 11:16 ص

كتبت ماجدة سالم

أكد نبيل فهمى سفير مصر السابق لدى واشنطن، أن أمريكا بدأت الاتصال بالإخوان فى أوائل الثمانينيات، حيث قامت مراكز البحث هناك بإجراء لقاءات مع القيادات الوسطية بالجماعة لدراسة عقولهم، موضحاً أن هذه المراكز كانت على يقين بتولى الإخوان الحكم ولكنها كانت تجهل متى تحديداً.

وأضاف فهمى، خلال لقائه مع الإعلامى خالد صلاح فى برنامج “آخر النهار”، أن أوباما ومنافسه رومنى فى الانتخابات الأمريكية لديهم أربعة أهداف يرغبون فى تحقيقها بمصر، وهى تحقيق الوسطية فى الشرق الأوسط والحفاظ على اتفاق السلام المصرى الإسرائيلى من الانهيار الذى لا يتحمله وحقوق الأقليات فى مصر والدول العربية، وأخيراً العلاقات الثنائية من تجارة واقتصاد.

وأوضح فهمى، أن الإخوان على المدى القصير متفقون مع هذه الأهداف ولكن على المدى المتوسط ستتوقف علاقتهم بأمريكا على ملف الأقليات، مشيراً إلى أن الاتصال بين هذين الطرفين كان يقلق نظام مبارك دائما.

وأشار فهمى إلى أن التعامل مع رومنى سيكون أصعب من أوباما فى حالة فوزه، مضيفاً أن الأول أقل اهتماماً بعملية السلام وينظر للداخل أكثر من الخارج ويميل للمحافظين، أما أوباما فهو رجل دولى يهتم كثيراً بملف السلام، وأضاف: “مصر مهمة لأمريكا.. وهيتقلوا إيدهم علينا فى حالة فوز رومنى”.

وفى سياق مختلف، أكد اللواء أحمد حلمى مساعد وزير الداخلية للأمن العام أن حادث الأمن المركزى بسيناء والذى وقع اليوم مفجع ومؤلم نافياً وجود أى عمل إرهابى وراء الواقعة وقال: “هذه الشائعة غير حقيقية إطلاقاً ولا أعلم ما القصد وراءها”.

وأضاف حلمى خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامى خالد صلاح فى برنامج “آخر النهار” أن السيارة كانت مخصصة لنقل جنود الأمن المركزى على مناطق الخدمات الخاصة بهم وجمع من انتهت فترتهم وفى طريق عودتها على طريق وعر واختلت عجلة القيادة وانقلبت من فوق تل.

وقال: “واضح أن العدد كان كبيراً، لكننا الآن نجمع جثث أبنائنا وسنجرى تقييم للحادث وغير صحيح ما يشار إلى تعدد مثل هذه الواقعة فكل يوم نشهد حوادث طرق بسبب السرعة ونوعية الطرق وسيارات الأمن المركزى لها صفات معينة ويتم اختبارها والشهداء يتم الآن نقلهم إلى محافظاتهم والوزارة لن تبخل عليهم بالتعويضات ولكننا لم نقرر قيمتها لانشغالنا بعمليات نقل الجثث والمصابين”.

وأوضح حلمى أن وزارة الداخلية استعانت بالقوات المسلحة لأنها لا تملك طائرات لنقل المصابين والجثث، مؤكداً أن الواقعة ستكون محل فحص من خلال لجنة تشكلها الوزارة وقطاع التفتيش والرقابة

اليوم السابع

(Visited 1 times, 1 visits today)