الأخبار

سلفيون يدعون لمليونية “الشريعة الإسلامية” فى 2 نوفمبر

 

محمد اسماعيل

 

 

دعا نشطاء سلفيون لتنظيم مليونية حاشدة يوم 2 نوفمبر القادم، لرفض الدستور والمطالبة بتحكيم الشريعة الإسلامية، وأعلنوا عن سعيهم للتواصل مع القوى الإسلامية للمشاركة فى تنظيم مليونية حاشدة على غرار جمعة الهوية فى 29 يونيو، والتى عرفت إعلاميا بجمعة قندهار.
من ناحيته، أكد الشيخ جمال صابر منسق حملة “لازم حازم” أنه يناشد كل المسلمين للمشاركة فى مليونية لرفض ما وصفه بالدستور العلمانى وإرساء قواعد الشريعة الإسلامية فى الدستور الجديد، وأضاف: “أقول للعلمانيين أليست ديمقراطيتكم تعنى حكم الأغلبية ونحن الأغلبية فى هذا البلد، أم أنكم تحترمون رأى الأغلبية فقط إذا كانت فى صالحكم فقط”.
وأضاف: “يجب أن يعلم المسلم أن أى دستور مخالف للشريعة الإسلامية فهو الظلم والفسق والكفر حتى لو كان كفرا لا يخرج من ملة الإسلام لكنه من أكبر الكبائر، فلماذا تريدون لنا أن نسلك هذا المسلك”، مشيرا إلى أنه سيدعو الناس للمشاركة فى مليونية 2 نوفمبر وسيسعى لإجراء مشاورات مع قادة الحركات الإسلامية للتنسيق لها.

 

اليوم السابع

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى