الأخبار

أمين «النور» بالدقهلية: نحن أمام ثورة مضادة «برعاية قضائية»

قال النائب السابق شريف طه، أمين حزب النور بالدقهلية، الأربعاء، إن الشعب المصري أمام «تغول حقيقي للسلطة القضائية على سائر السلطات التنفيذية والتشريعية بل والسلطة التأسيسية»، وأضاف: «نحن أمام ثورة مضادة برعاية قضائية، وقبل أن نتكلم عن استقلال القضاء لابد أولا من تطهيره».

وقال «طه» في صفحته الشخصية على «فيس بوك»: «سيبقى من أكبر عيوب البرلمان السابق هو عدم تسريعه في إعداد قانون لتطهير القضاء الذي بُحّت أصوات الكثير من أجله».

وأشار أمين النور بالدقهلية إلى أن «القضاة الذين لم يخترهم الشعب يقومون بعزل البرلمان الذي اختاره الشعب، والقضاة الذين لم يخترهم الشعب يهددون بعزل الرئيس الذي اختاره الشعب».

وتابع: «القضاة الذين لم يخترهم الشعب يقولون لن نطبق قانونا سنه البرلمان الذي اختاره الشعب، والقضاة يتقدمون ببلاغات لقضاة أمثالهم يتهمون فيها كل من أساء للقضاء بكلمة أو فعل ولو كان تحت قبة البرلمان وسيكون القضاة هم الخصم والحكم في ذات الوقت».

وأردف قائلا: «وفي ذات الوقت الذي يحكم فيه ببراءة عكاشة من تهمة إهانة وسب الرئيس الذي شاهده الكل على قناته، القضاة الذين كانوا طيلة عمرهم يسخرون ممن ينادي باستقلال القضاء ويهاجمونه بل ويحاكمونه كما حدث مع المستشارة نهى الزيني، أصبحوا اليوم رموز القضاء الوطني بل ويهاجمون القضاة الشرفاء، عفوا السجل مليء، الشهيد خالد سعيد، قضية التمويل الأجنبي، المشاركة في تزوير الانتخابات».

المصري اليوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى