شفيق: لم أقل إن البلتاجي والعريان تم منعهما من السفر ليلة نتيجة الانتخابات.. والتحقيقات تم تعطيلها

24 أكتوبر 2012, 8:52 م

 

 

أكد الفريق أحمد شفيق، المرشح الخاسر في الانتخابات الرئاسية، أنه وحزبه لم يصرحا بمعلومات عن منع د.محمد البلتاجي ود.عصام العريان والمرشد د.محمد بديع،القياديين بجماعة الإخوان المسلمين، والداعية الإسلامي صفوت حجازي، من السفر ليلة نتيجة انتخابات الرئاسة.

وأضاف خلال اتصال هاتفي لـ”بوابة الأهرام” أن النيابة ترد على كلام لم يقله من الأساس.

وحول تصريحه في برنامج “مصر الجديدة” على قناة الحياة عن منع 4 من السفر ليلة نتيجة انتخابات الرئاسة أكد أنه لم يكن يقصد هؤلاء الأربعة وأن هناك حالات كثيرة يتم منعها من السفر وعموما: لا تتم هذه الأمور في الخفاء.

وحول حديثه الآن عن نتيجة الانتخابات الرئاسية بعد مرور ما يقرب من 120 يومًا عليها، قال “الأمر ليس جديدًا، فالتحقيقات موجودة في النيابة منذ الانتخابات، وكل ما هنالك أنه تم تعطيلها حتى الآن”.

وكان المستشار عادل السعيد، المتحدث الرسمي باسم النيابة العامة، قد أكد أن ما نشره حزب الحركة الوطنية تحت التأسيس، الذي يترأسه الفريق أحمد شفيق، المرشح الخاسر في سباق رئاسة الجمهورية، صباح اليوم الأربعاء عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعى “فيسبوك” بخصوص صدور قرار منع قيادات الإخوان من السفر ليلة إعلان نتيجة انتخابات الرئاسة “غير حقيقى، وكذب”.

 

بوابة الأهرام

(Visited 2 times, 1 visits today)