اسرائيل تعترف للمرة الأولى باغتيال أبو جهاد الرجل الثاني في منظمة التحرير الفلسطينية

1 نوفمبر 2012, 5:14 م

اعترفت إسرائيل للمرة الأولى بمسئوليتها عن اغتيال خليل الوزير (أبو جهاد) الذي كان الرجل الثاني في منظمة التحرير الفلسطينية في تونس، كما ورد الخميس في صحيفة “يديعوت أحرونوت”. 

وكشفت الصحيفة هوية وصورة قائد وحدة الكوماندوز الإسرائيلي الذي قتل أبو جهاد في قلب العاصمة التونسة في 15 إبريل 1988. 

ونشرت الصحيفة صورة وكلمات الجندي الذي أطلق النار على الصفحة الأولى، وهو يقول “نعم نعم أنا الذي اطلقت النار على أبو جهاد بدون اي تردد”. 
وكان أبو جهاد الرجل الثاني في حركة فتح وفي منظمة التحرير الفلسطينية بعد الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات ومسئول القطاع الغربي (الضفة الغربية وقطاع غزة عن العمليات العسكرية والتنظيمية).وهي المرة الأولى التي تعترف فيها إسرائيل بمسئوليتها عن اغتيال أبو جهاد، بحسب الصحيفة.

 

بوابة الاهرام

(Visited 3 times, 1 visits today)