مسئول سعودي: تكدس الحجاج العائدين بمطار الملك عبدالعزيز سيستمر حتى 5 نوفمبر

1 نوفمبر 2012, 5:31 م

توقع مدير مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة المهندس عبدالحميد ابالعري أن تستمر ظاهرة الزحام في الصالة الجنوبية بمطار الملك عبدالعزيز الدولي إلى يوم 20 ذي الحجة(5 نوفمبر) رغم توزيع رحلات الخطوط السعودية بين الصالة الجنوبية والشمالية ومدينة الحجاج بالمطار.

ونقلت صحيفة (اليوم) السعودية عن أبالعرى قوله “إنه تم تخصيص 12 محطة دولية من الصالة الجنوبية وخاصة المحطات، التي حجاجها أقل نسبة مثل حجاج الدول الأوروبيةن فيما تم تحويل حجاج باكستان وبعض حجاج شرقي آسيا إلى مدينة الحجاج والصالة الشمالية للاستفادة من مرافق المطار ومنع معدل ازدحام الصالة الجنوبية التي يتم من خلالها المغادرة على الرحلات المحلية، ويتم من خلالها قدوم المسافرين على الرحلات المحلية والرحلات الدولية للخطوط السعودية”.

وقال مدير مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة “رغم الترتيبات المسبقة للحجاج من وجود كروت صعود الطائرة لديهم مسبقا، إلا أن كثافة المسافرين فوق طاقة الصالات المحلية والدولية في الصالة الجنوبية”.

وأكد أن الزحام روتيني لأننا في ذروة مغادرة الحجاج، وسوف تستمر هذه الذروة إلى 20 نوفمبر الجاري بعدها تعود الحركة إلى وضعها الطبيعي تدريجيا.

وأوضح أنه يتم التعامل مع الزحام في صالات المطار حيث تتواجد فرق المرور في عملية التنظيم وعدم السماح للوقوف الخاطىء واستعجال الحافلات بعد نزول الركاب والأمتعة بسرعة المغادرة.

وأضاف أن سفر الحجاج مرتب له مسبقا وجميع الحجاج قبل وصولهم للمطار لديهم كروت صعود الطائرات، إلا أن الزحام روتيني في الصالة الجنوبية لوجود مسافرين قادمين وآخرين مغادرين من غير الحجاج، حيث تعتبر صالة دولية ومحلية في آن واحد وقد شهدت تحسينات وتوسعة في الآونة الأخيرة.

وطمأن أنه ما يميز مغادرة الحجاج من قدومهم إلى المطار إنه لا يوجد أية رحلة متأخرة عن موعدها فجميع الأمور تسير بالشكل المطلوب والمخطط له، فيما تسير رحلات الحجاج على شركات الطيران الدولية حسب الترتيبات من قبل وزارة الحج ومن قبل الوكلاء حيث تعمل جميع الأجهزة الحكومية في سرعة إنهاء إجراءات المسافرين من وزارة الحج وشركات الطيران والجوازات.

 

بوابة الاهرام

 

(Visited 3 times, 1 visits today)