النيابة تجدد حبس المتهم باغتصاب أطفال أيتام من جمعية «رسالة» 15 يومًا

14 نوفمبر 2012, 9:25 م

 

 

 

 

 

 

احمد المصرى

 

 

جددت نيابة الطالبية، مساء الثلاثاء، حبس المتهم باغتصاب أطفال أيتام من جمعية رسالة الخيرية، 15 يومًا على ذمة التحقيقات، وذلك بعد الاستماع لأقواله حول الواقعة، فيما لم يرد حتى الآن تقرير الطب الشرعي الخاص بحالة الأطفال، والذي يبين ما إذا كان الاعتداء عليهم وقع بالفعل أم لا.
واستمعت النيابة لأقوال الشهود الجدد في القضية، وهم من متطوعي الجمعية، الذين أكدوا تعرض المتهم «إسلام» للأطفال وتحرشه بهم.
وقال عاصم الخولي، المستشار القانوني للجمعية: «نحن بانتظار نتيجة التحقيقات وما ستسفر عنه، خاصة أن المتهم سبق وأن تعدى على الأطفال الذكور باللمس، حسبما أكدوا»، مضيفاً أن «تقرير الطب الشرعي سيظهر خلال الأيام القليلة المقبلة، وستعرف الجمعية الحقيقة واضحة بناء عليه».
وأشار إلى أن الأطفال تتراوح أعمارهم بين 10 و12 عامًا، وجميعهم ذكور، مشيرًا إلى أنه تم عرض 5 منهم على الطب الشرعي للتأكد من صحتهم الجسدية والنفسية، ومعرفة هل تم الاعتداء عليهم أم لا، مشددًا على أنهم «متأكدون من أن هناك حالة تعدٍ ضد طفلين، أكثر من مجرد كونها واقعة تحرش»، وهو ما تنتظر النيابة التحقق منه.
المصرى اليوم
(Visited 5 times, 1 visits today)