تأجيل محاكمة سائق قطار قليوب لجلسة 28 نوفمبر

14 نوفمبر 2012, 6:56 م

 

 

كتب – عاطف سعيد :

قررت محكمة جنح قليوب، برئاسة المستشار عمرو عبده، تأجيل نظر قضية محاكمة سائق قطار قليوب أحمد سيد، ومساعده على ماهر، في الاتهام الموجه إليهم بالتسبب في مقتل 6 أشخاص وإصابة 9 آخرين فى حادث قطار رمادة بقليوب، لجلسة 28 نوفمبر الجاري، للإعلان بالدعوي المدنية والمرافعة.

ونفى محامي المتهم الأول، تعاطي موكله المواد المخدرة قبل استقلاله للقطار، وأكد أنه مجني عليه وليس متهماً

وحول تقرير الطبيب الشرعي الذي أثبت تعاطي المتهم المواد المخدرة، أكد المحامي أنه لم ينف هذا، لكنه تم سحب العينة التي أرسلت إلى الطب الشرعى يوم 21/10/2012 فى الثالثة عصرا أي أنه مرّ أكثر من 24 ساعة على الحادث.

وترجع وقائع الحادث بتلقي اللواء محمود يسري، مدير أمن القليوبية، إخطارا من اللواء محمد القصيري، مدير المباحث الجنائية بمصرع 6 ركاب قطار، واصابة 9 آخرين، بسبب دخول القطار مسرعا على تحويلة رماده قبل دخولة المحطة.

وأثبتت التحريات التي أشرف عليها العقيد أسامه عايش، رئيس المباحث، أنه أثناء سير القطار رقم 374 قادما من الزقازيق، متجها للقاهرة، ودخوله لمحطة قطار رماده بسرعة زائده، وأثناء عبوره التحويله، إهتز بشده، مما أدى لسقوط بعض مستلقي القطار والمتواجدين على أبوابه على الأرض، ونظرا للسرعة الزائدة للقطار لم يستطيع التوقف بالمحطه وتجاوزها لمسافة كيلو متر تقريبا، ليسفر الحادث عن مصرع وإصابة 15 شخصا.

بتقنين الإجراءت، تم القبض على المتهمين لتقضي المحكمة بحكمها سالف الذكر.

 

مصراوى

 

(Visited 5 times, 1 visits today)