مصطفى النجار: إلغاء الضرائب يشير إلى أن هناك جهتين في مصر تتنازعان القرار

10 ديسمبر 2012, 9:44 م

 

قال مصطفى النجار، عضو مجلس الشعب السابق، إن قرار رئاسة الجمهورية بإلغاء زيادة أسعار الكهرباء والغاز والمياه الغازية والسجائر يشير إلى أن هناك جهتين في مصر تتنازعان القرار.

وكتب «النجار» في حسابه الشخصي على «تويتر»، الإثنين: «ملابسات قرار رفع الضرائب وإلغائه بهذه السرعة تشير إلى أن هناك جهتين فى مصر تتنازعان القرار ومن حق الشعب أن يعرفهما ليسائلهما».

قرر الرئيس محمد مرسي، في وقت مبكر من صباح الإثنين، التراجع بشكل مفاجئ عن قرار زيادة الضرائب، ووقف تعديلات القوانين التي أصدرها بذلك، بعد أقل من 24 ساعة على نشر تعديلات القوانين في الجريدة الرسمية.

وقالت رئاسة الجمهورية في بيان نشرته الصفحة الرسمية للرئيس على موقع «فيس بوك» إن الرئيس «يستشعر نبض الشارع المصري ويدرك مدى ما يتحمله المواطن المصري المكافح من أعباء في هذه المرحلة الاقتصادية الصعبة».

وأضافت أن مرسي «تابع ما ترتب على إصدار قرارات تتضمن رفع الضرائب على بعض السلع والخدمات من ردود فعل ناشئة عن التخوف من أن يؤدي تطبيق هذه القرارات إلى ارتفاع في الأسعار وزيادة تكاليف المعيشة على المواطنين»، مؤكدة أنه «لا يقبل أن يتحمل المواطن المصري أي عبء إضافي إلا باختياره ورضاه، وقرر وقف سريان هذه القرارات، وكلف الحكومة بأن تجري حولها نقاشًا مجتمعيًا علنيًا يتولاه الخبراء المتخصصون حتى يتضح مدى تمتعه بقبول الرأي العام».

المصرى اليوم

(Visited 2 times, 1 visits today)