نائب رئيس “المؤتمر”: مصر تشهد حالة انقسام غير مسبوقة.. وحكومة “إنقاذ وطني” بداية الحل

31 يناير 2013, 5:52 م

44محمد العرابي

أعرب نائب رئيس حزب المؤتمر للشؤون الخارجية، محمد العرابي، عن تأييده لمبادرات عمرو موسى، والدكتور محمد البرادعي، للحوار مع الرئاسة، واصفا تلك المبادرات بأنها نوع من الاستيعاب لخطورة الموقف في مصر، مضيفا أن مصر تشهد حالة من الانقسام لم تشهدها من قبل.

وأشاد العرابي بتصريحات الفريق أول عبد الفتاح السيسي، وزير الدفاع، حول ضرورة الحوار بين كافة القوى، ووصفها بأنها واضحة وحكيمة تحافظ على مصر وكيان الوطن، وقال إن الجيش جزء من النسيج الوطني أثبت جدارته في الاجتياز بالبلاد من المحنة التي عاشتها أثناء الفترة الانتقالية، معتبرا أن هذه المبادرات تعتبر حلولا سلمية للتغلب على العنف الحاد الذي يعيشه الشارع المصري في الوقت الحالي.

ودعا العرابي إلى حوار وطني برئاسة شخصية وطنية يجمع عليها الشباب وكافة الأحزاب المختلفة لمناقشة أفكار الشباب وتصوراتهم وفق تطلعاتهم للعبور بمصر من هذه الأزمة ، وقال “إن الشباب لديهم وعي سياسي وأفكار أرقى من كبار السن المخضرمين في السياسة”.

وأشار إلى ضرورة تعبير جبهة الإنقاذ في المرحلة القادمة عن آراء و مطالب الشارع المصري بدقة، مع الإدانة الكاملة لأفعال العنف الدامية في الشارع المصري. وطالب العرابي حزب الحرية والعدالة بضرورة تنشيط حركة العلاقات العامة لتحسين و تغيير صورتهم أمام الشعب المصري والتعريف بإمكانياتهم وأفكارهم ومشاريعهم من أجل الارتقاء بمصر.

وشدد العرابي على أن الخطوة القادمة لابد أن تتضمن من الرئيس محمد مرسي إعادة تشكيل حكومة وفاق وطني تجمع كل الطوائف السياسية، وأن تكون محايدة وغير حزبية تقوم على الكفاءة والقدرة على الإنجاز وإنقاذ الوضع الاقتصادي الحالي من أزمته لتكون بذلك بداية الحل، مطالبا بضرورة إقالة النائب العام لحماية مؤسسة القضاء.

(Visited 1 times, 1 visits today)