نرفض زيارة السفيرة الأمريكية للبابا..

17 يونيو 2013, 8:54 م

6أصدر اتحاد شباب ماسبيرو، بياناً يرفض فيه زيارة السفيرة الأمريكية آن باترسون للمقر البابوى، اليوم الاثنين، وأكد الاتحاد في بيانه رفضه الزيارة طالما تستمر الإدارة الامريكية فى دعم ومساندة النظم الفاشية الإرهابية في الشرق الأوسط، ومنها جماعة الإخوان المسلمين، فى إطار خطة إدارتها لإثارة الفوضى وتقسيم المنطقة.

وأضاف البيان، قائلاً: “مع التقدير الكامل لقداسة البابا الذي يفتح بابه للجميع، والنابع من رسالته كرجل دين، لكن السفيرة الأمركية ما زالت تلعب دور الداعم الأول لسياسات الإخوان، ويرى الاتحاد أن خطابات أمريكا حول الحقوق والحريات، ما هى إلا مسرحية هزلية لا تختلف عن مسرحية الإخوان على الشعب المصري.

وأوضح البيان أن أمريكا والإخوان يبحثان عن مصالحهما على حساب إرادة الشعب المصري، الذي يعانى الويلات منذ تولى مرسى سدة الحكم، وأن الاثنين يشتركان فى الدماء التي سالت من شباب الوطن أثناء تعبيرهما عن الحريات، وآخرهما الشهيدان جيكا والجندي.

ويؤكد الاتحاد أن جماعة الإخوان المسلمين تبحث عن الدعم الأمريكى لوقف احتجاجات المصريين يوم 30 يونيو، وهذا أيضاً لا يفصل عن استقبال الجماعة لقيادات من حركة حماس الإرهابية فى اجتماعات غير رسمية، ودخول عناصر جهادية لاستخدامها لترويع المصريين، من أجل الحفاظ على كرسي السلطة، وتنسيق لمؤامرات من قبل الإخوان مع قيادات جهادية فى أحد فنادق القاهرة.

صدى البلد

(Visited 16 times, 1 visits today)