البورصة تغلق بخسارة مليار جنيه

19 يونيو 2013, 5:21 م

101

 

أغلقت مؤشرات البورصة تعاملات اليوم، الأربعاء، على تراجع جماعى، بضغط مبيعات المستثمرين المصريين، نتيجة لعدم تهدئه الشارع السياسي وقرب 30 يونيه، ليخسر رأس المال مليار جنيه بنهاية التعاملات، ليصل إلى 318.5 مليار.

وأغلق المؤشر الرئيسى للبورصة EGX30 على تراجع بلغ 0.54% مسجلا مستوى 4684.04 نقطة، وأغلق مؤشر الأسهم المتوسطة EGX70 بنسبة تراجع بلغت 0.79 % ليغلق عند 355.11 نقطة.

كما أغلق مؤشر EGX100 الأوسع نطاقا على تراجع بلغ نسبته 0.42% ليغلق عند 629.39 نقطة.

وبلغت قيمة التداول على الأسهم 137.6 مليون جنيه، بحجم تداول بلغ 41.3 مليون ورقة مالية، تم تنفيذها خلال 7.6 ألف عملية.

واستمر المصريون فى مبيعاتهم بصافى 20.8 مليون جنيه، كما استمر الأجانب والعرب فى مشترياتهم، ليبلغ صافى شراء الأجانب 9.4 مليون جنيه، وبلغ صافى شراء العرب 11.3 مليون جنيه.

وأشار محمد بهاء رئيس التحليل الفنى بشركة المروة لتداول الأوراق المالية إلى أنه مع اقتراب 30 يونيه وانتظار الجميع ما سيسفر عنه الصدام المتوقع بين المعارضة المناهضة لأداء الرئيس بعد عام من توليه الحكم وبين المؤيدين الذين يصرون بكل ما أوتوا من قوة الضغط لاستكمال مدته.

وأوضح أنه بعد أن اخترق السوق حاجز 4850 نقطة الأسبوع الماضى، ومع الانخفاض الواضح فى أحجام التداول استمر السوق فى الانخفاض المتزايد لتقترب من 4500 نقطة، وهو المستوى الذى انطلق منه السوق مع أول أيام عمل فى ظل الرئيس مرسى العام الماضى.

وأكد إن السوق حاول باستماتة الحفاظ على ذالك المستوى بالقرب من 4650 نقطة مع تجاهل واضح من قرارات اوراسكوم للإنشاء والصناعة والاندماج فى الشركة الهولندية وبضغط واضح من مبيعات المصريين الأفراد وثبات واضح من تداول العرب والأجانب الذين يترقبون بحذر التداعيات السياسية لذا فان السوق قد يحاول على الحفاظ على تلك الحركة العرضية الى مستوى 4850 ولكن بسمة مميزة لانخفاض أحجام التداول، والتى قد يحاول التماسك عندها مع نهاية الأسبوع الحالى ومطلع الأسبوع المقبل ليبدأ فى اختبار مستوياته الحقيقة منتصف الأسبوع المقبل مع الاقتراب من 30 يونيه.

 

اليوم السابع

(Visited 17 times, 1 visits today)