سنبقى فى الشارع للحفاظ على الدولة

23 يونيو 2013, 2:13 ص

96

كتب عبد الوهاب الجندى

 

قال الدكتور طارق الزمر، القيادى بالجماعة الإسلامية، إن الجميع فهم كلمة “سنسحقهم”، التى قالها خلال مليونية “لا للعنف” بالمعنى الخطأ، مضيفاً أن المقصود بذلك هو سحق المعارضين فى الانتخابات.

وأضاف خلال حواره فى قناة الجزيرة مباشر مصر، أن صناديق الانتخابات هى التى تظهر الفارق فى القوة فى الشارع المصرى، وبناء عليه ستكون هذه الضربة الساحقة والقاضية، مضيفاً، الأوضاع الحالية تفرض علينا البقاء فى الشارع للحفاظ على الدولة وليس مرسى، ولن نتركه لمجموعات تحاول اقتحام مؤسسات الدولة.

وتابع: إذا تم الاعتداء على قصر الاتحادية فلن نقف مكتوفى الأيدى، وعلى الشعب المصرى كله الحفاظ على الشرعية، وهناك فرق بين مبارك ومرسى، والشعب الذى أطاح بالنظام السابق هو من سيحمى النظام الحالى.

اليوم السابع

 

(Visited 15 times, 1 visits today)