حملتني الأقدار مسؤولية كبيرة

26 يونيو 2013, 10:02 م

99

قال أمير قطر الجديد الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، إن الأمير حمد آل ثاني صنع معجزة حقيقية في بضع سنين، وفترة حكمه تمثل مرحلة فارقة في تاريخ قطر .

 

وأضاف في كلمة متلفزة، اليوم الأربعاء، أن الأمير حمد يحظى بالمحبة والشعبية لما حققه من إنجازات ولتفانيه في خدمة وطنه وأمته، لافتًا إلى أنه عندما تولى القيادة كانت قطر عالقة في الماضي غير قادرة على النهوض واستثمار ثرواتها، لكنه وضع مشروعًا إصلاحيًا وتنمويًا تمكن من خلال تنفيذه في الرفع من شأن بلاده بين الدول.

 

وأوضح الشيخ تميم، أن الأمير حمد آل ثاني غادر منصبه منتصب القامة في خطوة فريدة وغير مسبوقة، لافتًا إلى أنه قرر أيضًا أن يختتم فترة حكمه وهو في قمة عطائه.

 

وقال تميم :”الأقدار حملتني مسؤولية كبيرة يشهد الله أني عملت بما يمليه على واجب ولاية العهد والضمير، والآن أستجيب لنداء الواجب لأحمل الراية بكل فخر واعتزاز على طريق مجيب لأسلاف عظام”.

 

وأكد أمير قطر الجديد، أنه يضع مصلحة الشعب القطري على رأس أولوياته، لافتًا إلى أن بلاده جزء من منطقة الخليج والعالم العربي والإسلامي، مشيرًا إلى أن تغيير شخص الأمير لا يعني أن التحديات والمهام قد تغيرت بالنسبة للدولة؛ حيث إن قطر أصبحت دولة مؤسسات وكل وزارة ومؤسسة وهيئة أن تقوم بدورها بموجب القانون، بغض النظر عن الشخص الذي يديرها.

 

وشدد على أنه لا حاجة للتأكيد على احترام قطر لالتزاماتها الإقليمية والدولية، لافتًا إلى أن قيادة قطر تلتزم بوعودها وتعهداتها؛ حيث ترتبط بعلاقات أخوة وتعاون مع الأشقاء العرب وبالمقدمة دول مجلس التعاون الخليجي والجامعة العربية ومؤسساتهما.

 

وأكد الشيخ تميم، أن قطر تلتزم بالتضامن مع الشعب الفلسطيني الشقيق في نضاله لنيل حقوقه المشروعة وتعتبر تحقيقها شرطا للسلام العادل الذي يشمل الانسحاب الإسرائيلي من جميع الأراضي العربية، التي احتلت عام 67 بما في ذلك القدس الشرقية، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وحق العودة للاجئين ولا تسوية بدون سلام عادل.

الشروق

(Visited 11 times, 1 visits today)