المئات يحتشدون ويغلقون أبواب محافظة القليوبية

27 يونيو 2013, 1:59 ص

21

 

شهدت مدينة بنها، الأربعاء، مظاهرات حاشدة أمام الديوان العام للمحافظة، مناهضة لحكم الرئيس محمد مرسي، ورفضا لتعيين محافظ «إخواني»، وأغلق المتظاهرون أبواب المحافظة بالجنازير وكتبوا عبارات مناهضة لحكم الرئيس محمد مرسي وطالبوا بـ«سقوط النظام»، مما دفع جماعة الإخوان المسلمين، لإلغاء فعاليات نقل خطاب الرئيس في ميدان الاستاد ببنها، عبر شاشات عرض.

وشهدت المدينة مسيرة حاشدة ضمن فعاليات مؤتمر حملة «تمرد» بالقليوبية، والتي شارك فيها المئات من أهالي مدينة بنها، والقرى المجاورة، احتجاجا على تعيين الدكتور حسام أبو بكر، عضو مكتب الإرشاد، محافظا، والدعوة للحشد للنزول في «30 يونيو»، لـ«إسقاط الرئيس وحكم الإخوان».

شارك في المسيرة أبناء مدينة بنها، وأعضاء من أحزاب التيار الشعبي، والمصريين الأحرار، والدستور، وحركة كفاية، وجبهة الإنقاذ، وأكد المشاركون أنهم خرجوا لرفض حكم الإخوان، ومحاولات «أخونة الدولة»، بما فيها محافظة القليوبية.

وكثفت الأجهزة الأمنيه من تواجدها بجميع أنحاء المحافظة، لتأمين المسيرات، والمؤتمرات.

وكلف اللواء محمود يسري، مدير أمن القليوبية، اللواء حسام درويش، نائب مدير الأمن، والعميد مجدي راشد مفتش المباحث بتأمين المظاهرات، وتنظيمها بما لا يعطل المرور أو مصالح المواطنين دون التعرض لأي من المنشآت الحكومية والحفاظ عليها.

المصرى اليوم

(Visited 19 times, 1 visits today)