سفير سنغافورة يعلن نية بلاده إنشاء محطة لتحلية المياه

15 مارس 2016, 5:28 م

4

أعلن سفير سنغافورة بالقاهرة عن أن رئيس بلاده سوف يزور القاهرة نهاية هذا العام، مؤكدا أن الزيارة ستكون في إطار بحث التعاون الاقتصادي بين البلدين، خاصة في ظل التقارب والعلاقات الودية التي تجمع زعيمي البلدين في أعقاب الزيارة التي قام بها الرئيس عبد الفتاح السيسي لسنغافورة العام الماضي.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده ظهر اليوم، الثلاثاء، بمقر السفارة للإعلان عن نتائج زيارة نائب رئيس الوزراء السنغافوري الأخيرة للقاهرة.

كما أعلن عن إنشاء محطة لتحلية المياه تنتج 150 ألف متر مكعب ومحطة أخرى لتوليد الكهرباء تنتج 457 ميجاوات بإجمالي استثمارات 500 مليون دولار، وتعد تأكيدا على ثقة المستثمرين السنغافوريين في الاقتصاد المصري.

وأشاد السفير بالخطوات التي تتخذها مصر لتشجيع الاستثمارات، خاصة في منطقة محور قناة السويس، لافتا إلى أن بلاده ستتعاون مع مصر في إدارة الموانئ وفي مجال تحلية المياه.

ولفت إلى أن الرئيس السيسي خلال زيارته الأخيرة لسنغافورة التقى عددا من أهم رجال الأعمال في سنغافورة لفتح مجالات التعاون بين البلدين، موضحا أنه ستكون هناك دراسات ومتابعات لرجال الأعمال السنغافوريين للاستثمار في مصر.

وعبر السفير عن سعادته بالدور الوسطي الذي يقوم به الأزهر الشريف لبيان سماحة الدين الإسلامي، ولذلك يفضل الكثير من الطلبة في سنغافورة من المسلمين أن يدرسوا في جامعة الأزهر.

وأكد أن الاقتصاد العالمي يعاني وليس الاقتصاد المصري فقط، خاصة في ظل انخفاض أسعار النفط، مشيرا إلى أنه لا توجد حاليا خطوط طيران مباشرة من بلده لمصر، حيث توقفت في 2014، ولكن هناك دراسة جدية لإعادة هذه الخطوط مرة أخرى.

ولفت السفير إلى أن المنطقة الاقتصادية في قناة السويس مشمولة بعناية الحكومة المصرية، حيث تمت إزالة الكثير من المعوقات التي تعيق الاستثمارات، معبرا عن أمله في أن تقوية العلاقات الاقتصادية بين البلدين سوف تزيل جميع المعوقات.

صدي البلد

(Visited 3 times, 1 visits today)