المرشحون الأمريكيون يدعمون إسرائيل خلال مؤتمر “إيباك”

21 مارس 2016, 5:57 م

12

يشارك كل من المرشحين الجمهوريين لانتخابات الرئاسة الأمريكية الملياردير دونالد ترامب، وتيد كروز، وجون كاسيتش بالإضافة إلى المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون في مؤتمر لجنة الشئون العامة الإسرائيلية الأمريكية “إيباك”، حيث سيلقى كل منهم خطابا أمام اللجنة في العاصمة واشنطن مساء اليوم.

وذكرت شبكة “إيه بي سي” الإخبارية الأمريكية أنه تمت دعوة المرشح الديمقراطي برني ساندرز لحضور المؤتمر، إلا أنه لن يحضر بسبب سفره إلى الغرب الأمريكي.

وأشارت إلى أن الحاخامات قرروا مقاطعة خطاب ترامب، ويخططون لتشجيع الحضور على القيام بخطوة مماثلة.

وشن منافسوا ترامب هجوما حادا على المرشح المتقدم بسبب موقفه من الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، حيث أعلن أنه سيكون محايدا حيال هذا الملف إذا تم انتخابه رئيسا للولايات المتحدة.

وأشارت “إيه بي سي” إلى أن السيناتور تيد كروز يخطط لاستخدام خطابه لشن هجوم على مواقف ترامب وعدم دعمه لإسرائيل، وذلك حسب ما ذكرته حملته.

بينما من المقرر أن يطرح سيناتور أوهايو كاسيتش رؤية مماثلة لما طرحه خلال المناظرة التي استضافتها شبكة “سي إن إن” الإخبارية الأمريكية بداية الشهر الحالي.

وطرح كاسيتش نفس رؤية إسرائيل التي تقول إن الفلسطينيين مسئولون عن أعمال العنف، على حد زعمه.

ومن المقرر أن تقدم كلينتون نفسها كشخص يحاول دعم العلاقات بين إسرائيل والولايات المتحدة.

كما أنها ستشن هجوما على منافسها ساندرز لعدم حضوره المؤتمر، وأنه لا يمتلك رؤية للسياسة الخارجية.

لكن ساندرز كتب خطابا لإيباك قال فيه إن: أن القضايا التي تشغل إسرائيل والشرق الأوسط تهمنى بشكل شخصي كما أنها مهمة بالنسبة لأمريكا والعالم، موضحا أنه مضطر للسفر إلى الغرب الأمريكي وأن الجدول الانتخابي منعه من الحضور.

صدي البلد

(Visited 1 times, 1 visits today)