النيابة في ”التلاعب بالبورصة”: لا نُضلل

22 مارس 2016, 5:48 م

17

استمعت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة، برئاسة المستشار عدلي فاضل، إلى مرافعة الدفاع خلال نظر القضية المعروفة إعلاميا بـ”التلاعب بالبورصة” المتهم فيها “جمال وعلاء” نجلي الرئيس الأسبقحسني مبارك، و 7 آخري من بينهم نجل الكاتب الصحفي الراحل محمد حسنين هيكل.

واعترض ممثل النيابة العامة على مرافعة المحامي محمد حمودة دفاع المتهم الرابع “أحمد نعيم” عضو مجلس إدارة البنك الوطني سابقا والعضو المنتدب لشركة النعيم القابضة، قائلاً: إن النيابة لا تُضلل ولا تكذب”، وأثبت بمحضر الجلسة مطالبته للدفاع الالتزام بالترافع في حدود الدعوى، دون التعرض لأشخاص النيابة العامة.

عقّب الدفاع قائلاً: إنه أكد في بداية مرافعته أن النيابة خصم شريف، والنيابة بشر قد يتعرضون للتضليل والكذب، فهم يخطئون ويصيبون، حتى الرسول “محمد عليه الصلاة والسلام، أتوا إليه بشر وكذبوا”.

أسندت النيابة العامة إلى المتهم جمال مبارك اشتراكه بطريقة الاتفاق والمساعدة مع موظفين عموميين في جريمة التربح والحصول لنفسه وشركاته بغير حق على مبالغ مالية مقدارها 493 مليونًا و628 ألفًا و646 جنيهًا، بأن اتفقوا فيما بينهم على بيع البنك الوطني لتحقيق مكاسب مالية لهم ولغيرهم ممن يرتبطون معهم بمصالح مشتركة وتمكينه من الاستحواذ على حصة من أسهم البنك عن طريق إحدى الشركات بدولة قبرص.

مصراوي

(Visited 13 times, 1 visits today)