لا أعرف سبب اتهامي بمحاولة قلب نظام الحكم

4 أبريل 2016, 5:55 م

17

قال خالد البلشي وكيل نقابة الصحفيين، ورئيس تحرير موقع “البداية”، إنه لا يعرف الأسباب وراء أمر الضبط والإحضار الصادر له من النيابة على خلفية بلاغ مقدم من وزارة الداخلية يتهمه بمحاولة قلب نظام الحكم، نافيًا استدعاءه في أي قضية باتهامات مشابهة من قبل.

وأشار البلشي في تصريحات لـ”فيتو” إلى أنه سيتوجه إلى مسقط رأسه بالمنوفية لإحضار طلب الضبط والإحضار المرسل له هناك، مؤكدًا أنه سيوكل محاميًا لمتابعة سير القضية المتهم فيها بقلب نظام الحكم.

وكان خالد البلشي، وكيل نقابة الصحفيين ورئيس لجنة الحريات بالنقابة، أكد أن النيابة العامة أصدرت قرارًا بضبطه وإحضاره، بتهمة سب وقذف “الداخلية” وإهانة الشرطة، والدعوة لتكدير السلم العام والتظاهر وقلب نظام الحكم.

يأتي ذلك على خلفية بلاغ تقدم به مساعد وزير الداخلية للشئون القانونية، وحمل رقم إداري 2131 لسنة 2016، وبناءً عليه تم إصدار القرار بضبط وإحضار البلشي، كما أمرت النيابة مباحث الاتصالات بتقديم تحرياتها حول البلاغ، الذي يتعلق بموضوعات نشرت على صفحتيه بـ”فيس بوك وتويتر“.

وشملت الدعوى، سيديهات تحوي فيديوهات للبلشي وصورًا من بعض تدويناته وتصريحاته على “فيس بوك” و”تويتر“.

فيتو

(Visited 16 times, 1 visits today)