انهيار جزئي لمتحف للتراث بواحة الفرافرة.. والأهالي تناشد لإنقاده

13 يناير 2020, 11:07 م

تعرض متحف “بدر” للتراث الواحاتي بمدينة الفرافرة بمحافظة الوادي الجديد، اليوم الإثنين، لانهيار جزئي ما تسبب في تدمير بعض محتوياته التراثية والفنية.

وتصل مساحة المتحف إلى قرابة 500 متر مربع، وهو يضم حديقة خلفية أشبه بالبانوراما الشعبية، حيث تحتوي على العديد من المنحوتات الطبيعية المصنوعة من الأشجار وجذوع النخيل، إضافة إلى العديد من المنحوتات الحجرية التي تحاكي حركة سكان الواحة اليومية، فهذا يدلي بدلوه في البئر لتناول شربة ماء، وآخر ينتظر صديقا له، وثالث يزرع أرضه بالطريقة البدائية.

ودشّن عدد من أبناء مركز الفرافرة، هاشتاج عبر مواقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، بعنوان “أنقذوا متحف بدر للتراث”، وذلك لأهمية المتحف لما يمثل تجسيدًا لتراث أبناء الفرافرة.

وصاحب المتحف هو الفنان بدر عبدالغني، يعمل مدرسا بقطاع التعليم بالفرافرة.  وأقيم عام 1992 بمدينة الفرافرة، وهو عبارة عن منزل مبني بالطوب اللبن مكون من 20 غرفة، جرى استخدام الطوب اللبن والرمال في تشييده وعمل محتوياته لرسم ونحت أشكال فنية تصوّر الحياة التقليدية في الواحة، والذي يروي من خلاله ملامح خاصة لحياة الآباء والأجداد، إضافة إلى العديد من المنحوتات الحجرية التي تحاكي حركة سكان الواحة اليومية، وذلك بهدف الحفاظ على تراث الواحة من الاندثار.

الوطن

(Visited 9 times, 1 visits today)