خريطة أماكن التحذيرات من ارتفاع منسوب نهر النيل بالقناطر

23 سبتمبر 2020, 10:44 ص

كشف المهندس أشرف درويش مدير الإدارة العامة لري القناطر، أنه تم اتخاذ كل الاحتياطات اللازمة، لمواجهة أي زيادات متوقعة لمناسيب مياه النيل، على أراضي طرح النهر، مشيرا إلى أن المناطق المستهدفة برفع الطوارئ واتخاذ الاحتياطات اللازمة، مناطق جزيرة الشعير، وعزبة مسلم  وعزبة الأهالي، وباسوس.

وأضاف أنه تم تفعيل غرفة الطوارئ بين مجلس المدينة وإدارة الري ووزارة الداخلية، لمواجهة أي مفاجآت، مشيرا إلى انه جرى اتخاذ الإجراءات اللازمة، للتنبيه على أصحاب المباني، باتخاذ الاحتياطات اللازمة، لحماية المنازل وحظائر المواشي والمخازن والأقفاص السمكية، وكذا أي تشوينات للمحاصيل الزراعية، وأي متعلقات يمكن أن تتعرض للتلف نتيجة الغمر بمياه النيل، وارتفاع مناسيب مياه النيل، أو الفيضان على أراضي طرح النهر، دون صدور قرارات بإخلاء هذه الأماكن حتى هذه اللحظة.

وقال درويش، إن ذلك يأتي في إطار الإجراءات الواجب اتخاذها تزامنا مع احتمالية إمرار تصرفات زائدة بنهر النيل خلال الأيام القادمة، وما يتبع ذلك من ارتفاع مناسيب المياه بنهر النيل وحدوث غمر لأراضي طرح النهر المحصورة داخل القطاع المائى، والمتعدى عليها من واضعي اليد بالزراعة أو الردم أو البناء أو الأقفاص السمكية.

وأضاف انه تم التنبيه على المواطنين أصحاب المنازل وحظائر المواشى والمخازن والأقفاص السمكية بأراضي طرح النهر والمحصورة داخل القطاع المائي والمتعدى عليها من واضعي اليد، سواء بالزراعة أو البناء أو الأقفاص السمكية بتوخى الحذر.

فيما أصدرت محافظة القليوبية لرؤساء الوحدات المحلية للمراكز والمدن والأحياء ببنها وكفر شكر وطوخ والقناطر الخيرية وحي غرب شبرا بشام، مؤشرات موسم الفيضان هذا العام، والتي تشير إلى تصرفات زائدة بمجرى نهر النيل، وما يتبعه من ارتفاع مناسيب المياه في فرعي رشيد ودمياط، ما قد يؤدي إلي غمر الأراضي المتعدى عليها داخل القطاع المائي، حيث يجري التنسيق، لإزالة أي تعديات متبقية بشكل عاجل للحد من التعديات.

كان عبدالحميد الهجان محافظ القليوبية، عقد اجتماعا برؤساء المدن والأحياء، ومديرى المديريات، ومديرى المرور، والحماية المدنية، وشرطة المسطحات المائية والأزمات، لمتابعة الاستعدادات لموسم الأمطار، وارتفاع منسوب نهر النيل.

وأصدر توجيهاته الفورية لرؤساء المدن والأحياء، بالمتابعة المستمرة لبيارات صرف الأمطار، وأنها مطابقة للمواصفات حيث تم تشكيل فرق إدارة الأزمة، ويتم عبر إعداد قاعدة البيانات من خلال متابعة سيارات الكسح، وأماكن تمركزها وطلمبات الشفط وأماكنها، وكذلك المعدات والادوات اللازمة وسيارات الاسعاف وبالوعات الأمطار.

أكد الهجان خلال الاجتماع ان المحافظة مستعدة لموسم الشتاء، بوضع خطة، لمواجهة هطول الأمطار، إضافة لاحتمالية زيادة مياه نهر النيل، ويوجد سيناريوهات لمواجهة أي زيادة للمياه.

كما شدد المحافظ على رفع درجة الاستعداد لمواجهة أي أحداث مع الالتزام باستمرار عمل غرف العمليات والمديريات على مدار الـساعة، لتلقي كل البلاغات، وإخطار غرفه العمليات المركزية، كذلك  تطهير شبكات الصرف الصحى بالشوارع والطرق، وأسفل وأعلى الكباري والأنفاق.

الوطن

(Visited 8 times, 1 visits today)