خسائر بالجملة تضرب الإسكندرية بسبب نوة المكنسة| صور

21 نوفمبر 2020, 12:55 ص

غرق وانهيار للعقارات وهبوط أرضي وتعطل الدراسة توابع نوة المكنسة التي تضرب أرجاء محافظة الإسكندرية عروس البحر المتوسط لتحول شوارع المحافظة الساحلية لبحيرات من مياه الأمطار والتسبب في تعطل الحركة المرورية بمختلف الميادين العامة والطرق.

لم ترحم نوة المكنسة شوارع وميادين المحافظة من الغرق لثالث مرة على التوالي ووصل ارتفاع المياه إلى الأرصفة وتغطية السيارات الموجودة بالشوارع العامة والوصول لشرفات المنازل والتسبب في خسائر بعض ممتلكات المواطنين وغرق بعض المقاهي والمحلات التجارية بدوائر وسط المحافظة.

ولم تتوقف نوة المكنسة عند حالات الغرق للميادين والمنازل والمحلات التجارية بل تسببت في انهيار العقارات بشرق وغرب المحافظة والتسبب في إحداث الهبوط الأرضي المفاجئ ببعض المناطق وتصدرت منطقة الجمرك وكرموز المشهد الأول من مسلسل انهيار العقارات ووفاة مواطنين بالإضافة إلى تعطل الحركة المرورية أمام السائقين والأخذ في تغيير مسارهم المعتاد والتوجه نحو الطرق البديلة تجنبا لبرك مياه الأمطار بالكباري العامة.

وتداول رواد التواصل الاجتماعي الفيس بوك بعض الصور لغرق المدينة الساحلية وتحولها إلى بحيرات وكتابة تعليقات من بينها “إسكندرية بتغرق” “البحر جوة وبرة” “أنقذوا الإسكندرية من الغرق”.

وتوجهت ثلاث فرق من الهلال الأحمر، مدربة على الإنقاذ والتدخل أثناء السيول بقوام ١٥ متطوعا وبواسطة ٦ سيارات دفع رباعي مجهزة بكافة أدوات ومعدات الإنقاذ والسحب وحقائب الإسعافات الأولية.

ففي حي الجمرك وبمشاهد مؤسفة تحولت المنطقة إلى خيمة من الصراخ والبكاء بعد انهيار أحد العقارات بشارع أبو وردة بمنطقة الجمرك وسقوط أسقف العقار على قاطنيها والتسبب في مصرع طفلين وسيدة وشخص وسط حالة من البكاء والحزن والإغماء خلال استخراج الجثامين من تحت الأنقاض ومحاولة رجال الحماية المدنية والأمن لانقاذهم إلا أنهم لفظوا أنفاسهم الأخيرة.

وفي حي غرب انهار عقار جديد بمنطقة كرموز بحي غرب الإسكندرية، وأسفر عن مصرع شاب وإصابة ٤ آخرين بسبب سوء الأحوال الجوية وتساقط الأمطار الغزيرة.

وانتقلت قيادات الحي وسيارات الإسعاف وقوات الدفاع المدني، وتبين وفاة شاب “أحمد. م. ع” 20 عاما، وإصابة 4 آخرين إثر انهيار جزئي لعقار بشارع السلطان بمنطقة كرموز غرب الإسكندرية، إثر هطول أمطار غزيرة وصلت إلى حد السيول في المدينة.




وفي منطقة اللبان وقوع هبوط أرضي بأحد الشوارع بالمنطقة مما تسبب في حالة من الذعر والخوف بين أهالي المنطقة بسبب توسع الهبوط أسفل أحد العقارات بالمنطقة والتسبب في تعطل الحركة المرورية أمام السائقين والمارة.



على الجانب الآخر أجرى اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية جولات تفقدية ببعض المناطق غرب المحافظة للوقوف على إمكانية تصريف المياه على وجه السرعة والعمل على إزالة أي تجمعات للمياه وتلبية كافة شكاوى المواطنين.

وشدد الشريف على مسؤولي شركة الصرف الصحي بالتواجد الدائم بكافة الميادين والطرق العامة لتصريف مياه الأمطار وتلبية كافة شكاوى المواطنين والتوجه على وجه السرعة لمكان البلاغ من التضرر بتراكم مياه الأمطار.

vetogate
(Visited 23 times, 1 visits today)