الصحة العالمية: مواطنو إقليم شرق المتوسط حصلوا على 36 مليون جرعة من لقاح كورونا

27 أبريل 2021, 1:43 م

أكد الدكتور أحمد المنظري، المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط أهمية الحصول علي التطعيمات، مشيرًا إلى أنه حدث زيادة فى عدد الحالات المصابة بفيروس كورونا فى إقليم شرق المتوسط، لافتا إلى أن المناسبات الدينية مثل شهر رمضان وعيد الفطر وأعياد المسحيين ستكون فرصة إلى زيادة عدد الحالات المصابة بكورونا، مضيفا أن اللقاحات هامة للغاية.

وأضاف الدكتور أحمد المنظرى، المدير الإقليمى لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط، أن التلقيح أداة قوية للحماية من الأمراض الفيروسية، مشيرا إلى أن مواطنى الإقليم حصلوا على 36 مليون جرعة من لقاح كورونا، لافتا إلى أن الكمامة واللقاح أدوات قوية للحماية، مؤكدا أن اللقاح آمن وفعال وليس اختيارا شخصيا، وتابع: عدم الحصول علي اللقاح لن يفيد وقال إن الأعراض الجانبية بسيطة وحصول الجميع علي اللقاح يقلل من فرص انتشار المرض.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي للمكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط بمناسبة الأسبوع العالمي للتلقيح 2021، وجائحة كوفيد-19 بالإضافة إلى توزيع اللقاحات، ويحتفل العالم بالأسبوع العالمى للتلقيح، وسط جائحة كوفيد-19 التى جعلت الجميع يدركون أهمية اللقاح أكثر من أى وقت مضى.
وكانت جمعية الصحة العالمية أقرت في عام 2020 “جدول أعمال التمنيع 2030″، الذى يهدف إلى عالم ينتفع فيه الجميع في كل مكان ومن مختلف الأعمار بشكل كامل من اللقاحات من أجل تحسين صحتهم ورفاههم.
اليوم السابع
(Visited 7 times, 1 visits today)