وأكدت المصادر المسئولة عن تشغيل المعبر استمرار فتح المعبر اليوم لاستكمال استقبال الجرحى والمصابين والحالات الحرجة من القادمين من قطاع غزة وعبور العالقين من الجانبين والحالات الانسانية، وكذا لإدخال المساعدات الإنسانية ومعدات وآليات ومواد إعادة الإعمار وطواقم العمل المصرية إلى القطاع، مشيرة إلى تواجد جميع الأطقم الإدارية والطبية بالمعبر لتيسير دخول الجرحى والمصابين ومرافقيهم وعبور العالقين والحالات الإنسانية، وإدخال المساعدات والمعدات، إلى جانب توفير عدد من سيارات الإسعاف المجهزة لنقل الجرحى والمصابين ومرافقيهم إلى المستشفيات المصرية؛ لتلقي العلاج طبقا لحالاتهم، وأن هناك استعدادات تامة لاستقبال أي عدد من الجرحى والمصابين وتيسير نقلهم للعلاج.

وأعلنت أنه جرى تشغيل المعبر – يوم الأحد (16 مايو الماضي) – استثنائيا لاستقبال الجرحى والمصابين والحالات الإنسانية من القادمين من قطاع غزة وإدخال المساعدات إلى القطاع، علاوة على عبور العالقين من الجانبين، مؤكدة جاهزية المعبر للتشغيل في أي وقت طبقا لتطورات الأوضاع وبموافقة السلطات .

يذكر أنه يتم فتح المعبر – بصفة استثنائية – للحالات الانسانية والصعبة في أى وقت وطوال أيام الأسبوع (بموافقة السلطات)، بينما يجرى تعطيل العمل به بالنسبة لحركة العبور بين الجانبين أيام الجمع والعطلات الرسمية طبقا لاتفاق المعابر المعمول به بين مصر والسلطة الفلسطينية .
اليوم السابع