القمة الأميركية-الروسية في جنيف: هذا ما يجب أن تعرفه عن اللقاء الأول بين بايدن وبوتين

16 يونيو 2021, 5:38 م

أعلن البيت الأبيض نهاية اجتماعات القمة بين الرئيسين الأميركي، جو بايدن، ونظيره الروسي، فلاديمير بوتين، بعد نحو أربع ساعات من بدئها، بحسب ما أوردته وكالة أسوشييتد برس.

“اللقاء المباشر دائماً أفضل”

وأكد بايدن في مستهل اللقاء الذي يعقده مع بوتين في جنيف على أهمية “اللقاء المباشر” لمحاولة خفض التوتر بين البلدين. وقال بايدن “اللقاء المباشر أفضل دائماً” فيما كان جالساً إلى جانب بوتين بعد دقائق على مصافحتهما.

من جهته عبّر سيّد الكرملين عن امتنانه لانعقاد الاجتماع، مضيفاً أنه يعلم أن الرئيس الأميركي “قام برحلة طويلة والكثير من العمل”. لكن الرئيس الروسي أكد أن هناك الكثير من الأسئلة المتراكمة في روسيا والولايات المتحدة.. وهي تتطلب مناقشة على أعلى مستوى”.

ومن المتوقع أن يدوم لقاؤهما المغلق نحو خمس ساعات بحسب ما ذكرته مصادر صحافية أميركية، وسيتطرّقان إلى مواضيع شتى بدءاً من الجريمة الإلكترونية والتدخل الروسي المزعوم في الانتخابات الأميركية وصولاً إلى أوكرانيا ومسألة القرم وسجن معارض الكرملين الأبرز، أليكسي نافالني، الذي طالبت واشنطن مراراً بإطلاق سراحه.

ونقل موقع أكسيوس الأميركي عن مسؤول كبير في البيت الأبيض قوله إن بايدن حدد ثلاث نقاط أساسية لهذه القمة:

  • الأولى تختصر بتحديد مجموعة واضحة من المهام حيث يمكن لواشنطن أن تتعاون مع موسكو فيها، بما يعزز ويناسب مصالح الأميركيين، ويضمن الأمن العالمي.
  • الثانية هي إبلاغ موسكو إن أي نشاط روسي قد يهدد المصالح الحيوية الأميركية سيقابل بردّ حازم.
  • الثالثة: سيعسى بايدن خلال اللقاء إلى شرح رؤيته للسياسة الأميركية الخارجية (وأيضاً الداخلية)، وإيصال رسالة لبوتين حول القيم الأميركية والأولويات الوطنية.

بوريل: “الرد والإكراه والحوار”

أعلن وزير خارجية الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل الأربعاء أنه على الاتحاد أن يكون قادراً على “الرد والإكراه والحوار” في آن واحد في مواجهة موسكو فيما يعقد الرئيسان الأميركي والروسي قمة في جنيف.

(Visited 5 times, 1 visits today)