سد النهضة.. أستاذ موارد مائية: 3 مليارات متر مكعب حجم التخزين الثاني

00.
19 يوليو 2021, 1:16 م

قال الدكتور عباس شراقي أستاذ الجيولوجيا والموارد المائية بجامعة القاهرة، إن إثيوبيا فشلت في إتمام عملية الملء الثاني لسد النهضة؛ حيث كانت تستهدف تعلية الجزء الأوسط 30 مترا إلى مستوى 595 مترا، وتوقفت عند 8 أمتار فقط، بمنسوب 573 مترا، بإجمالي تخزين 8 أمتار متر مكعب بدلًا من 18.5 مليار.

وأوضح شراقي، لـ«الشروق»، أن حجم التخزين الثاني يقدر بنحو 3 مليارات متر مكعب فقط، مضيفًا أن إثيوبيا اضطرت للتوقف عند هذا الحد وإخلاء الممر الأوسط لسد النهضة من المعدات بسبب الفيضان، والذي يشبه “قطارا قادما لا أحد يقدر على الوقوف أمامه”، بحسب وصفه.

وشرح شراقي، طريقة تقدير حجم التخزين قائلًا: “هي أمور محسوبة بناءً على معادلات نقيس خلالها حجم البحيرة وحدودها، وبيان الارتفاع يوضح كمية المياه، فالوصول إلى مستوى 573 مترا يعادل كمية مياه تقدر بنحو 8 مليارات متر مكعب، ومستوى 595 مترا يعادل 18.5 مليار متر مكعب، وهكذا؛ فلكل مستوى كمية مياه محددة”.

وأضاف أستاذ الجيولوجيا والموارد المائية أن هذا المعادلات تبين حجم التخزين زائد أو ناقص نصف مليار إلى مليار متر مكعب على أقصى تقدير.

وأكد شراقي أن حجم التخزين الحالي كان مقررا لسد النهضة منذ عام 2014، وتأجل عامًا تلو الآخر، كما أن عدم تركيب توربينات توليد الكهرباء حتى الآن يشير إلى وجود مشكلات فنية، مردفا: “كان يكفي تخزين 4 مليارات متر مكعب تقريبا لبدء التشغيل، وهو ما لم يحدث حتى الآن، رغم وجود المياه لمدة عام”.

وذكر أن كل مياه الأمطار بالكامل ستفيض بدءًا من اليوم أعلى سد النهضة إلى السودان ثم مصر، في رحلة تستغرق أسبوعين، متوقعا أن يكون فيضان النيل هذا العام متوسطا إلى أعلى من المتوسط.

الشروق

(Visited 2 times, 1 visits today)