الفيروس يعود للصين.. و100 دولار حافزاً لتشجيع المواطنين الأمريكيين على تلقى اللقاح

52
31 يوليو 2021, 12:13 ص

حذرت منظمة الصحة العالمية من «موجة وبائية رابعة» بعد ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا فى 15 دولة تمتد من المغرب إلى باكستان أى موزعة على المغرب العربى والشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا، فى وقت لا تزال فيه معدّلات التطعيم ضد الفيروس فى هذه الدول منخفضة للغاية.

وقالت المنظمة العالمية إن السلالة دلتا المتحورة الجديدة لفيروس كورونا التى تم رصدها لأول مرة فى الهند تنتشر الآن فى 15 دولة فى «إقليم شرق المتوسط» الذى يغطّيه المكتب الإقليمى للمنظمة.

وسجّلت المنظمة فى دول الإقليم زيادة شهرية فى أعداد الإصابات بكورونا بنسبة 55% وبنسبة 15% فى أعداد الوفيات الناجمة عن الفيروس، ليصبح بذلك المعدل الأسبوعى للإصابات الجديدة 310 آلاف إصابة جديدة والمعدّل الأسبوعى للوفيات 3500 وفاة.

فى الوقت نفسه تشهد الصين موجة جديدة من الجائحة ظهرت فى مدينة نانجينج، وامتدت إلى 5 مقاطعات، بالإضافة إلى العاصمة بكين. وبحسب وسائل إعلام رسمية فإن هذه الموجة تعد الأسوأ منذ تفشى الوباء فى ووهان. وتقرر تعليق جميع الرحلات من مطار نانجينج حتى يوم 11 أغسطس، فى الوقت الذى شرع فيه المسؤولون فى حملة اختبارات للكشف عن الإصابات بين سكان المدينة البالغ عددهم 9.3 ملايين نسمة.

وفى سياق متصل، نقلت صحيفة «واشنطن بوست الأمريكية تفاصيل وثيقة داخلية للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية تقول إن سلالة دلتا من فيروس كورونا قد تسبب مرضا أكثر خطورة من السلالات السابقة، كما أنها تنتشر بسهولة مثل الجدرى المائي..

وقد تصل هذه السلالة فى شراستها إلى درجة أنها تشكل تقريبا فيروسا جديدا مختلفا، حيث يزداد انتقاله بسرعة أكبر من فيروس الإيبولا أو نزلة البرد، وفقا لما نشرته الصحيفة..

ويواصل فيروس كورونا المستجد تفشيه فى جميع أنحاء دول العالم، وسط تسجيل أرقام جديدة على صعيد الإصابات والوفيات.

وكشفت أحدث الإحصائيات المتعلقة بالوباء العالمي، ارتفاع عدد الإصابات إلى 197 مليوناً و385 ألفاً و409 إصابات.

وارتفع عدد الوفيات إلى 4 ملايين و214 ألفاً و933 حالة وفاة، وبلغ عدد حالات الشفاء 178 مليونا و537 ألفاً و192 حالة.

وفى سياق أخر، حذرت منظمة التجارة العالمية من مخاطر عدم المساواة فى الحصول على اللقاحات المضادة لكورونا فى العالم على حركة التجارة العالمية التى تسجل حاليا وتيرة تعاف أسرع من المتوقع.

من ناحيته دعا الرئيس الأمريكى «جو بايدن» حكام الولايات إلى تقديم حافز بقيمة 100 دولار للحاصلين على اللقاح مؤخرا فى مسعى للتصدى إلى تراجع معدل الإقبال على التطعيم فى ظل ارتفاع الإصابة بفيروس كورونا. كما أصدر الرئيس قرارا جديدا يقضى بتطعيم العاملين فى القطاع الفيدرالي، وهم يمثلون أكبر قوة عاملة فى البلاد ويصل عددهم إلى مليونى شخص.

وتلقى نحو 70 % من البالغين جرعة واحدة على الأقل، وفقا لأحدث البيانات الصادرة من مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، بيد أن معدلات التطعيم تتباين فى شتى أرجاء البلاد، فالمناطق الجنوبية والغربية، التى تعانى الآن من تفشى كوفيد، لديها معدلات أقل بكثير.

من جهة أخرى، تنظم مدينة «ريو دى جانيرو» البرازيلية احتفالات لمدة 4 أيام من 2 إلى 5 ديسمبر المقبل بمناسبة رفع القيود الصحية التى فرضت سابقا بسبب فيروس كورونا.

وأعلنت أدارة المدينة إنه إذا استمر تراجع وتيرة انتشار وباء كوفيد فى المدينة، فسيتمكن السكان من العودة إلى الشوارع دون قيود على أساس خطة استئناف النشاط والفعالية..

كما تخطط حكومة المدينة لتطعيم 77٪ من السكان بجرعة واحدة على الأقل من اللقاحات المضادة لكورونا بحلول سبتمبر، و 45٪ من سكان المدينة بالكامل.

 

akhbarelyom

(Visited 1 times, 1 visits today)