ما حقيقة علامة “هولوجرام” المثيرة للجدل على الـ20 جنيهًا البلاستيك الجديدة؟

00....0
2 أغسطس 2021, 2:19 م

أثارت علامة “هولوجرام” المطبوعة على وجه وظهر الـ20 جنيهًا البلاستيك الجديدة العديد من ردود الفعل على شبكات التواصل الاجتماعى.. ويوضح “اليوم السابع” فى هذا التقرير حقيقة وجود هذه العلامة المميزة وأهميتها التأمينية.
وتعد العلامة المميزة “هولوجرام” والتى تحتوى ألوان الطيف الرئيسية، إحدى العناصر التصميمة والتأمينية المميزة فى الكثير من الوثائق وفئات العملة فى دول العالم، والتى تحتاج إلى تأمين قوى لمكافحة عمليات التزييف الخاصة بالعملات والوثائق، وهى إحدى العناصر المتغيرة بصريًا عند تعريضها للضوء، وتمثل الـ20 جنيهًا نقلة حضارية وتصميمة وتأمينية جديدة تواكب أحدث المعايير الدولية لطباعة العملة، بطرح النقود المصنوعة من مادة “البوليمر”، والمعروفة إعلاميًا بالنقود البلاستيكية، والمقرر إصدارها فى نوفمبر المقبل.
وتطورت عناصر التأمين خلال الفترة من عام 1968 وحتى عام 2012 ، حيث بدأت بوضع علامة مائية موحدة لجميع الفئات، وإضافة الشرائط التأمينية، وإضافة عناصر متغيرة بصريًا فى أحبار الطباعة، وإضافة عناصر ضد التصوير الملون لكافة الفئات، ووضع علامة مائية، عام 2012 مخصصة لكل فئة على حده، وتمت إضافة عناصر تأمينية متطورة مثل تغيير الشرائط التأمينية الحالية بأخرى أكثر تطورًا وأكثر صعوبة فى التقليد والتزييف، وإضافة عنصر الحركة إلى العناصر المتغيرة بصريًا، وكذلك إضافة عنصر تأمينى ضد المسح الضوئى.
وتعد النماذج المتداولة لصور العملات البلاستيكية من فئتى الـ10 جنيهات والـ20 جنيهًا هى نماذج مبدئية وليست نهائية وقابلة للتطوير، وهى نماذج متعددة يجرى تصميمها للعملات البلاستيكية المقرر طرحها بالسوق فى نوفمبر المقبل.
وتحمل فئة الـ20 جنيهًا، صورة لمسجد محمد على، وهو أحد المساجد الأثرية الهامة والشهيرة بالقاهرة، وأنشأه محمد على باشا، ويعد المسجد أحد أبرز المعالم السياحية والأثرية المصرية، التى استخدمت فى تزيين وجه عدة عملات ورقية وفضية برسم صورته، مثل فئة 20 جنيهًا، وغيرها على مدار عدة عصور.
وأكدت مصادر لـ”اليوم السابع”، أن إنتاج فئات النقد الجديدة ستتم بأحدث خطوط إنتاج العملات فى العالم وبمواصفات تأمين هى الأحدث على المستوى الدولى، مؤكدة أن الفئات الجديدة 10جنيهات و20 جنيها سيتم تداولها جنبا إلى جنب مع فئات النقد السارية”.
وكان “اليوم السابع”، انفرد بخبر إنتاج فئات النقد المصرية الجديدة، فى صورة “بوليمر”، حيث سوف يتم بأحدث خطوط إنتاج البنكنوت المطبقة فى العالم.
وتتميز النقود البلاستيكية، بالمرونة والقوة، والسمك الأقل، والتى تتيح عمرا افتراضيا أطول يصل إلى نحو 5 أضعاف عمر الفئة الورقية المصنوعة من القطن، إلى جانب أنها مقاومة للماء، وأقل فى درجة تأثرها بالأتربة، وهى صديقة للبيئة، وذات قابلية أقل كثيرًا فى التلوث مقارنة فئات النقد الورقية المتداولة، بالإضافة إلى صعوبة التزييف والتزوير.
(Visited 2 times, 1 visits today)