أسوشيتدبرس: طالبان على بعد 11 كيلومترًا من كابول

15
14 أغسطس 2021, 4:50 م

قال مسؤولون في الحكومة الأفغانية إن حركة طالبان سيطرت على إقليم جنوبي العاصمة الأفغانية مباشرة وشنت هجومًا واسعًا في ساعة مبكرة من صباح اليوم السبت على مدينة مزار شريف في الشمال التي كان يدافع عنها أمراء الحرب السابقون وفقًا لوكالة «أسوشيتدبرس» الأمريكية، فيما أعلنت النائبة هدى أحمدي أن طالبان سيطرت على كل لوغار واعتقلت مسؤوليها الإقليميين، مشيرة الى أن مقاتلي طالبان وصلوا إلى منطقة شار أسياب، التي تبعد 11 كيلومترًا «7 أميال» عن جنوب العاصمة كابول.

وشنت طالبان هجومًا واسعًا على مدينة مزار الشريف الشمالية من عدة اتجاهات، واندلع قتال عنيف على مشارفها، على حد قول منير أحمد فرهاد، المتحدث باسم حاكم الإقليم.

الرئيس الأفغاني

وتعهد الرئيس الأفغاني، أشرف غني، في خطاب اليوم السبت، في أول ظهور علني له منذ تقدم طالبان الواسع، بعدم التخلي عن «إنجازات» العشرين عامًا التي حققوها بعدما أطاحت الولايات المتحدة بطالبان في أعقاب هجمات الحادي عشر من سبتمبر 2021.

وقال: «لقد بدأنا مشاورات داخل الحكومة مع شيوخ وقادة سياسيين وممثلين من مختلف مستويات المجتمع، بالإضافة إلى حلفائنا الدوليين، وقريباً ستتم مشاركة النتائج معكم»، دون الخوض في مزيد من التفاصيل.

وكان الرئيس قد سافر جوًا إلى مزار الشريف يوم الأربعاء لحشد دفاعات المدينة، والتقى بالعديد من قادة الميليشيات، بمن فيهم عبد الرشيد دستم وعطا محمد نور، الذين يقودون آلاف المقاتلين.

وألقت طالبان القبض على إسماعيل خان، وهو أمير حرب سابق قوي حاول الدفاع عن أقليم هرات، بعدما استولى المتمردون على المدينة بعد أسبوعين من القتال العنيف.

 

elwatannews

(Visited 1 times, 1 visits today)